شريط الأخبار

حمدونة: يوجد خجل في توثيق التجارب الاعتقالية الكفيلة بتجريم الاحتلال

09:46 - 29 تشرين أول / مارس 2015

فلسطين اليوم - غزة

أكد الخبير في شؤون الأسرى رأفت حمدونة اليوم الأحد أن قضية الخجل من توثيق التجارب الإعتقالية الشخصية للأسرى والأسيرات سواء في أقبية التحقيق الإسرائيلي يساعد على تهرب الاحتلال من التجريم في المحاكم الدولية .

وأضاف، أن هنالك مئات الشهادات والممارسات الغير أخلاقية الكفيلة بتجريم الاحتلال ولا يبوح بها الأسرى والأسيرات بدواعى الحياء والخجل كالحديث عن شكل التحقيق والألفاظ المسيئة والخادشة للحياء أثناءه ، والتهديدات بالاغتصاب ، والتحرشات الجنسية ، والممارسات الغير أخلاقية كما حدث مع القائد مصطفى الديرانى والعشرات أمثاله .

ودعا حمدونة الأسرى والأسيرات والمؤسسات العاملة في مجال الأسرى بجمع الشهادات المشفوعة بالقسم ، وتقديمها كما حدثت من انتهاكات لمكتب الرئيس وهيئة الأسرى ،والمنظمات الحقوقية لتوظيفها في تجريم الاحتلال ، وكشف زيف الادعاء للقيم والالتزام بالحقوق والمعاهدات الدولية الداعية للحفاظ على كرامة الإنسان .

انشر عبر