شريط الأخبار

الاحتلال يحتجز غنام قرب النبي صالح ويهدد باستهدافها بشكل مباشر

08:12 - 28 حزيران / مارس 2015

ليلى غنام
ليلى غنام

فلسطين اليوم - وكالات

احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، ومدير مكتبها، على حاجز أقامته علی مدخل قرية النبي صالح، وهددت باستهدافها بشكل مباشر في حال شاركت بمسيرة شعبية تخليدا لذكری يوم الأرض وانطلاقة المقاومة الشعبية في القرية.

وقالت غنام، في كلمة وجهتها خلال المهرجان الخطابي الذي أقيم في القرية لهذه المناسبة، 'إن تهديدات الاحتلال لن تثنينا عن مواصلة الدرب النضالي لشعبنا، فنحن باقون علی أرضنا وهم حتما إلى زوال'.

وشارك في المسيرة عضو اللجنة المركزية لحركة 'فتح' محمود العالول، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل أبو يوسف، وأمين سر حركة 'فتح'، إقليم رام الله والبيرة موفق سحويل، وحشد من الفعاليات الرسمية والشعبية إضافة إلى متضامنين أجانب.

ووجهت غنام تحيات الفخر الاعتزاز للمرأة الفلسطينية في الوطن والشتات، وتحديدا الأسيرات الماجدات والمقدسيات المرابطات، كما وجهت تحيات الفخر والاعتزاز إلى والدة الشهيد علي صافي ابن مخيم الجلزون، الذي استشهد أمس الأول متأثرا بجروحه.

وأكدت أن أرضنا التي جبلت بدماء خيرة أبناء شعبنا ستبقی فلسطينية رغم محاولات الاحتلال التهويدية، مشددة على أن هذه الأرض هي عنوان كرامتنا وعنفواننا وسنبقی فيها رغم الاحتلال وبطشه.

وقالت إن سيادة الرئيس الذي يجوب العالم لحماية حقوقنا ومكتسباتنا يعتبر الضمانة لاستحقاقات شعبنا، مطالبة العالم بالتدخل لردع هذا الاحتلال الذي يستهدف الكل الفلسطيني.

انشر عبر