شريط الأخبار

مصانع إسرائيلية تنشر ملوثات سامة في طولكرم

03:33 - 28 تموز / مارس 2015

مكب نقاية
مكب نقاية

فلسطين اليوم - غزة

قالت سلطة جودة البيئة الفلسطينية، إن الإجراءات الاسرائيلية المتمثلة بحرق مخلفات منتجات المنطقة الصناعية الاسرائيلية غرب مدينة طولكرم (شمال الضفة الغربية المحتلة)، يعد اعتداء صارخا بحق الإنسان والبيئة.

وأضافت سلطة البيئة في بيان صحفي اليوم السبت (28/3)، أن الحرق تم في مصنع الموت المسمى "تال ايل" وهو من ضمن اثنا عشر مصنعا مقاما في المنطقة.

وكان دخانا اسودا كثيفا تصاعد من داخل المنطقة الغربية من طولكرم، وانتشر في سماء المنطقة باتجاه الداخل الفلسطيني، من عمليات حرق المخلفات الصناعية الإسرائيلية.

وأكدت سلطة جودة البيئة، أن الاحتلال الاسرائيلي يستهدف البيئة الفلسطينية بشكل ممنهج، وأن مصانع الموت الاسرائيلية تعد أداة لتدمير الانسان والبيئة من خلال عمليات الحرق التي تستمر بشكل سنوي في المنطقة الصناعية.

واشارت سلطة البيئة، إلى أنها ستواصل جهودها الوطنية والدبلوماسية والقانونية والاعلامية في فضح الممارسات الاسرائيلية بحق الانسان والبيئة في طولكرم، والعمل على إغلاقها.

يذكر أن مصانع الموت الاسرائيلية المسماة بـ"جيشوري" نقلت بقرار من المحكمة الإسرائيلية من مدينة كفار سابا في الداخل الفلسطيني إلى مدينة طولكرم بعد احتجاجات الإسرائيليين عليها بسبب نشرها للمواد السامة والقاتلة.

انشر عبر