شريط الأخبار

نتنياهو يقرر تحويل عائدات الجمارك الفلسطينية لحكومة رام الله

04:13 - 27 تشرين أول / مارس 2015

دولار
دولار

فلسطين اليوم

قرر رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الجمعة، تحويل الضرائب الفلسطينية إلى حكومة رام الله.

ووفقاً لموقع الأخبار الساخنة الإسرائيلي فقد صادق نتنياهو على توصيات وزير الحرب موشية بوغي يعلون  وقيادة الجيش بإعادة أموال الضرائب إلى خزينة الحكومة الفلسطينية.

وقال نتنياهو سيتم تحويل الضرائب للحكومة الفلسطينية لكن سيتم استقطاع ديون شركة الكهرباء الإسرائيلي والمياه  لشركة موكورت وأموال علاج الفلسطينيين في المستشفيات الإسرائيلية.

وأضاف نتنياهو وفقاً للموقع الصهيوني: "في ظل الوضع المتدهور في الشرق الأوسط  علينا أن نتصرف بمسئوليه لجانب محاربة المتطرفين بحزم".

هذا وقد أوصت قيادة جيش الاحتلال المستوي السياسي (حكومة نتنياهو الجديدة) الامتناع عن  تجميد أموال العائدات الفلسطينية، فخلال الأشهر الماضية جمدت "إسرائيل" ما يقارب 2 مليار ونصف من أموال العائدات الفلسطينية في أعقاب انضمام السلطة الفلسطينية لمحكمة لاهاي الدولية.

ووفقا لقيادة الجيش الإسرائيلي فان تجميد أموال العائدات الفلسطينية أمر لا يصب في مصلحة "إسرائيل"وقد ينعكس سلبا على الميدان ويلحق أضرار جسيمة في الاقتصاد الفلسطيني ومؤسسات السلطة الفلسطينية بما يتعلق بقدرة السلطة لدفع رواتب موظفيها أو دفع الديون المستحقة عليها.

وقال قادة جيش الاحتلال وفقاً لصحيفة معاريف العبرية: " الأسابيع الماضية حاول جيش الاحتلال التغلب على الفجوات بين استقرار الأمن والتنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية وبين مواجه ممكن قد تندلع مع الفلسطينيين الأمر الذي سيؤدي إلى تدهور الوضع الأمني الذي يخشاه كثيرا جيش الاحتلال".

ووفقا لمصادر عسكرية فان اندلاع المواجه سيكون سببها الرئيسي الوضع الاقتصادي الصعب للسلطة الفلسطينية وعدم الإيفاء بدفع رواتب موظفي السلطة لذلك فعلي ما يبدو فإن الرئيس الفلسطيني والمقربين منه يفضلون الحفاظ على الهدوء لكي لا يفقدوا الشرعية الدولية.

ووفقا لتقيم الوضع لقيادة الجيش فان قوات الاحتلال بأكملها ستكون في حالة تأهب تامة لمنع أي مواجه عنيفة يتم فقدان السيطرة عليها".

وأشارت الصحيفة الإسرائيلية أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال تتواجد في الضفة الغربية وتلقت تدريبات لصد أي تصعيد.

انشر عبر