شريط الأخبار

الحمد الله: الفترة المقبلة ستشهد انفراجا على صعيد اعادة اعمار غزة

10:01 - 26 تموز / مارس 2015

فلسطين اليوم - غزة

أكد رئيس حكومة الوفاق الوطني د. رامي الحمد الله، أن الفترة المقبلة ستشهد انفراجا على صعيد إعادة الاعمار، وذلك لتعهد كل من قطر والسعودية والكويت بدعم بناء آلاف الشقق السكنية، ودعم مشاريع البنية التحتية، وإصلاح المنشئات الصناعية، والعديد من المشاريع التي ستساهم في التخفيف عن أهلنا في قطاع غزة.

جاء ذلك خلال مغادرته قطاع غزة بعد عقده لعدة لقاءات مع الفصائل الفلسطينية ناقش خلالها ازمات قطاع غزة.

وقال الحمد الله: "إن العديد من الدول المانحة لم تلزم بما تعهدت به خلال مؤتمر القاهرة"، مؤكدا ضرورة تمكين الحكومة من العمل في قطاع غزة لضمان دعم المانحين وتسريع عملية إعادة الإعمار.

وشدد على أنه قام بطرح كافة القضايا العالقة خلال لقاءاته في القطاع، لا سيما قضية المعابر والموظفين الذين تم تعينهم بعد العام 2007، مشيرا إلى الأجواء الايجابية، داعيا فصائل العمل الوطني لبذل مزيد من الجهود لمساندة حكومة الوفاق الوطني وتمكينها في غزة.

كما ناقش الحمد الله قضية الكهرباء في غزة، مشيرا إلى ان الحكومة تدفع 60 مليون شيكل شهريا للكهرباء في غزة، وأنها تسعى لحل قضية الكهرباء بشكل جذري، من خلال التواصل مع الدول العربية الشقيقة، وعدد من الدول الصديقة خاصة تركيا، كما أنها تسعى بحث قضية دعم الاقتصاد في القطاع عن طريق تمويل المشاريع التنموية وإصلاح المنشآت الصناعية للحد من البطالة، وبحث دعم الأسر الفقيرة في القطاع.

وقال: إن  123 ألف أسرة تستفيد من الشؤون الاجتماعية، 75% منهم من قطاع غزة، مجددا تأكيده على أن قطاع غزة على رأس سلم أوليات القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس.

 

انشر عبر