شريط الأخبار

غزة: أهالي بلدة خزاعة مهددون بالنزوح مجدداً

02:16 - 26 تشرين أول / مارس 2015

خزاعة
خزاعة

فلسطين اليوم - غزة

حذّرت بلدية خزاعة الواقعة شرق خان يونس جنوب قطاع غزة، من تجدّد عملية نزوح أهالي البلدة التي دمّرها الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانه الأخير على القطاع، صيف العام الماضي.
وأوضح مدير العلاقات العامة في بلدية خزاعة، أشرف قديح، أن مدة عقود إيجار الأراضي التي بُنيت عليها الكرفانات "البيوت الجاهزة" للاجئين والمشرّدين جرّاء العدوان الإسرائيلي الأخير، تنتهي في نيسان (أبريل) المقبل، قائلاً "إن هناك مخاوف كبيرة من احتمال رفض لأصحاب هذه الأراضي تجديد عقود الإيجار، نظراً لتخوفهم من طول مدة إعادة الإعمار التي تأخر بدئها فعلياً"، حسب قوله.
وأضاف قديح خلال مشاركته في ورشة عمل نفذها "المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية" بالشراكة مع "ائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة" (أمان)، "أن بلدة خزاعة عانت من دمار 90 في المائة من البنية التحتية في خطوط الماء والكهرباء والطرق، وهذا كلّف الكثير من الوقت والجهد لإصلاح ما يمكن إصلاحه وفق إمكانات البلدية"، كما قال.
ويشار إلى ان بلدة خزاعة تعرضت لدمار ممنهج من قبل قوات الاحتلال التي اجتاحتها خلال الحرب الأخيرة على غزة.
وتعرض قطاع غزة في الـ 7 من تموز (يوليو) الماضي لعملية عسكرية إسرائيلية كبيرة استمرت لمدة 51 يوما، وذلك بشن آلاف الغارات الجوية والبرية والبحرية عليه، حيث استشهد جراء ذلك 2311 فلسطينيا وأصيب آلاف آخرون، وتم تدمير آلاف المنازل وارتكاب مجازر مروعة.

انشر عبر