شريط الأخبار

أبو شهلا: الحمد الله وعدنا بحلول جذرية لمشكلة الكهرباء قبل مغادرة غزة

07:14 - 25 تشرين ثاني / مارس 2015

فيصل أبو شهلا قيادي في فتح
فيصل أبو شهلا قيادي في فتح

فلسطين اليوم - غزة-خاص


أكد عضو المجلس الثوري لحركة فتح الدكتور فيصل أبو شهلا، أن رئيس حكومة الوفاق د. رامي الحمد الله وعد بعدم المغادرة من قطاع غزة إلا بعد التوصل لحلول جذرية لمشكلة الكهرباء التي يعاني منها قطاع غزة منذ سنوات طويلة.

وقال أبو شهلا في تصريح خاص لـ"فلسطين اليوم الإخبارية" مساء الأربعاء: "لقد ناقشنا مع الدكتور الحمد الله جميع الملفات العالقة وأهمها الموظفين المدنيين وتسلم إدارة المعابر الحدودية للحكومة إضافة إلى مشكلة الكهرباء".

وأضاف: "الحكومة كما هي مسئولة عن حل ملف الموظفين فهي أيضاً مسئولة عن المعابر وأزمات غزة فإما أن تكون مسئولة عن كل شيء يُنهي الانقسام أو فهي ليست حكومة".

وبين أبو شهلا أن اللقاء تناول الحديث عن مشكلة إعمار قطاع غزة حيث أكد الحمد الله لهم وجود تسهيلات لإدخال المواد اللازمة لإعادة الإعمار خاصة للمشاريع التي تقدمت بها السعودية وقطر والكويت، مشيراً إلى ان الزيارات متواصلة لاستقطاب باقي التبرعات والالتزامات لإعمار القطاع.

"وطالب قادة فتح بغزة رئيس الحكومة الحمد الله بأن يعطي أولويات أخرى لقطاع غزة من خلال تمكين الوزراء من زيارات ميدانية إلى وزاراتهم في قطاع غزة وذلك بالمناصفة مع الضفة الغربية حيث لقي هذا الطلب تأيد وقبول من الدكتور الحمد الله"، قول د. أبو شهلا

وحول مدى تفاؤله من الزيارة قال القيادي في فتح: "شعرت أن لدى الحمد الله الحماسة والرغبة بالعمل والتواجد في قطاع غزة لإيجاد الحلول لكافة الأزمات التي عاني منها قطاع غزة، آملاً من الفصائل الفلسطينية أن تساعد الحكومة في رفع العقبات أمام مهامها.

 

انشر عبر