شريط الأخبار

عودة الدولار الأمريكي للارتفاع من جديد مقابل الشيكل

05:42 - 25 تشرين أول / مارس 2015

دولار
دولار

فلسطين اليوم

انخفض الدولار الأمريكي يوم الإثنين الماضي مع بداية التداول الأمريكي وذلك بعد قرار تثبيت سعر الفائدة على عملة الشيكل من قبل البنك المركزي الإسرائيلي

المحلل المالي والكاتب الاقتصادي أمين فايق أبو عيشة قال: "انخفاض سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الشيكل بأكثر من 2.4% يعود بشكل أساسي لأمرين: الأول هو قيام البنك المركزي الإسرائيلي ممثلاً بلجنة إقرار السياسات النقدية بتثبيت سعر الفائدة على الشيكل وإبقائها حول مستويات 0.1% من النقطة وهو ما أثر وبعزم سلبي على الدولار الأمريكي مقابل الشيكل".

 الجدير ذكره وبحسب أبو عيشة أن سعر الفائدة هو ثمن ( عمليات الإقراض التي تعطيها البنوك المركزية للبنوك التجارية مقابل الحصول على المال وهو ما يعرف بسعر الخصم )، كما أن "الأمر الثاني والذي أثر بشكل سلبي على سعر صرف الدولار أمام الشيكل وباقي العملات الأجنبية هو بطء وتأخر تقدم البيانات المالية والاقتصادية المتعلقة بالتوظيف والبطالة والإنتاج ومعدلات الإنتاجية وإضافات البناء الصادرة عن الاقتصاد الأمريكي وضعف أداءه ومخالفة الأداء والانجاز الفعلي وانحرافه عن التوقعات الاقتصادية وبشكل أساسي النقدية"، وعن مدى إمكانية الاستمرار في الانخفاض الحاصل اليوم.

أشار الخبير المالي والاقتصادي أمين أبو عيشة أن هنالك تشبع في عمليات شراء الشيكل وبيوع الدولار الأمريكي, وهو ما يدعم إمكانية وقف الانخفاض للدولار الأمريكي عند هذا الحد وهو 3.90

وأشار الخبير المالي والاقتصادي أمين أبو عيشة أن هنالك تشبع في عمليات شراء الشيكل وبيوع الدولار الأمريكي, وهو ما يدعم إمكانية وقف الانخفاض للدولار الأمريكي عند هذا الحد وهو 3.90، وعدم استمرارية العزم والانخفاض لسعر صرف الدولار الأمريكي خلال الأيام القادمة, وأضاف أن الأسواق ستظل في طور الحيادية حتى يوم الجمعة وهي بانتظار البيانات المتعلقة بالناتج المحلي الأمريكي الذي يتوقع تسجيلا لمعدل نمو 2.4% عن الربع الرابع من العام المنصرم 2014 مقارنه مع 2.2% سجلها الناتج المحلي عن الربع الثالث لنفس العام 2014 وأكد أبو عيشة أن ارتفاع الناتج المحلي للاقتصاد الأمريكي عن هذه التوقعات سيدفع الدولار للارتفاع ، وما يدعم ذلك هو مؤشر توقعات متشغن لاندفاع المستهلك الأمريكي التي تشير لإمكانية تسجيل المؤشر 92 نقطة من 100 وذلك عن شهر مارس / آذار, هذا المؤشر يقيس مستوى ثقة المستهلك في النشاط الاقتصادي ، وهو مؤشر رئيسي يتعلق بالاقتصاد الأمريكي، لأنه يتمكن من التنبؤ بإنفاق المستهلكين الذي يشكل جزءا رئيسيا في النشاط الاقتصادي الكلي وبالتالي يدعم النمو, كما أن يوم الجمعة سيكون شهادة لحاكمة البنك الفيدرالي الأمريكي جانيت لين تستعرض فيه تصوراتها للأوضاع المالية والاقتصادية ولسياستها النقدية للأشهر القادمة المتعلقة بأسعار الفائدة والتشدد بها ورفعها وزيادتها من عدمه والوقت اللازم للبدء في زيادة معدلات الفائدة.

 واختتم قائلاً: "إن أسواق أسعار العملات ستبقى هادئة حتى يوم الجمعة وسيكون الدولار معرضا يومها لتذبذبات حادة وحادة جدا ستجعله في حال كون البيانات السابقة والخطاب لجانيت لين ايجابيا للارتفاع والعكس في حال عدم ايجابية البيانات السابقة .

خلال الأسبوع الحالي وسيبقي غالبا التداول في سوق غزة اعلي من مستويات 3.90 يوم الخميس ، لكن وبكل تأكيد وجهته ستتغير غالباً للارتفاع " الدولار الأمريكي " يوم الجمعة وبشكل حاد .

انشر عبر