شريط الأخبار

وداعاً للحلول الصعبة للشخير

10:27 - 21 حزيران / مارس 2015

الشخير
الشخير

فلسطين اليوم - وكالات

لا يحصل الكثير من الناس على القسط الكافي من النوم ويقود الحرمان من النوم عند بعض أولئك الناس على عدم عمل وظائف الجسم بالكفاءة الكاملة التي يجب أن يعمل بها بينما يقود في حالة الأغلبية العظمى على مشاكل صحية خطيرة.

يظهر الأشخاص الذين يعانون من الإرهاق ضغط الدم المرتفع وحالات الصداع الغير مفسر أعراضًا مشتركة يسببها اضطراب في النوم يسمى بتوقف التنفس عند النوم(OSA).

ولكن لماذا لا يحصل الأشخاص الذين يعانون من توقف التنفس عند النوم على قسطهم الكافي من النوم؟ يمكن لهذه الإجابة أن تفاجئك إنه الشخير!

يتسبب الشخير في استيقاظ الأشخاص المصابون به عدة مرات أثناء النوم يمثل الشخير في حالة الأصحاء انذاراً لتحريك الجسم من وضع غير صحيح للوضع الصحيح لتحسين عملية التنفس، أما في حالة ال18 مليون شخص المصابين بتوقف التنفس عند النوم (داخل الولايات المتحدة وحدها) فالشخير هو نداء استغاثة من الجسم للإنقاذ! ،فأثناء النوم يتوقف المصابون بال OSA عن التنفس حرفيًا .

ترتخي عضلات الفم، الفك، والحلق فتسبب انغلاق مجاري الهواء داخل الجسم فتتوقف عملية التنفس لما يكاد أن يصل إلى دقيقة كاملة! يستيقظ الأشخاص المصابون لمئات المرات خلال الليلة الواحدة في محاولة لمقاومة الاختناق فيكون الشخير هو ملاذ الجسم الوحيد للحصول على الهواء الكافي للتنفس.

والنتيجة الطبيعية لذلك أن يستيقظ أولئك الأشخاص شاعرين بأنهم لم يناموا مطلقًا، وهذا حقيقي فأجسامهم لم تنل الفرصة لعمل دورة نوم كاملة، ولا يكون الإجهاد هو النتيجة الوحيدة لهذه المشكلة، بل يدخل المصابون لمجال جديد من المشاكل الصحية التي يسببها نقص النوم، مثل الصدمات القلبية، الاكتئاب، السكتات الدماغية، فقدان الذاكرة، ومرض السكر.

في السابق لم تكن حلول العلاج متوفرة وعديدة لأولئك الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم، فكانوا يضطرون لدفع الكثير من الأموال لتشخيص مشكلاتهم ثم دفع آلاف الدولارات للمتابعة مع أحد المراكز المتخصصة في مشاكل النوم والتي تتطلب زيارات مزعجة لليالٍ كاملة، وكانت أكثر الحلول شيوعًا تدفع المرضى لتقييد أنفسهم بجهاز تنفس –يطلق عليه CPAP- طوال الليل، ذلك الجهاز المتكون من أحد أقنعة التنفس التي يتم توصيلها بخزان قابل للانفجار بجوار سريرك! والأسوأ أن يكون الحل المقترح عليك هو إجراء عملية جراحية مؤلمة.

ولحسن الحظ فقد تغير كل ذلك.

والحل الجديد هو الحزام العنقي المقترح من مؤسسة MySnoringSolution، وهو علاج مريح وموفر يعمل على الحفاظ على مجاري التنفس مفتوحة أثناء النوم. وقد أثبت العلاج الجديد فاعليته في الدراسة الجديدة التي قام بها قسم أمراض النوم بكلية الطب في ولاية فيرجينيا الشرقية، كما تم تجريبه عمليًا وتمت الموافقة عليه من قبل الأطباء.

ويقوم الحزام بمنع عضلات الفك واللسان من الارتخاء وبالتالي يقوم بحفظ مجاري الهواء مفتوحة.

وساعد الحزام خفيف الوزن الآلاف من المرضى على الحصول على قسط النوم الكافي لأجسامهم.

وأكدت المؤسسة على ثقتها الكاملة على قدرة الحزام على حل جميع مشاكل توقف التنفس أثناء النوم أيًا كانت أسبابها ،حيث توفر لك الفرصة في إعادة المنتج وإستعادة أموالك كاملة ،(فلا تمثل تجربتك للمنتج أي مخاطرة).

انشر عبر