شريط الأخبار

وصول الفوج الرابع من جرحى غزة إلى المانيا

10:04 - 21 كانون أول / مارس 2015

مصاب
مصاب

فلسطين اليوم - غزة


وصل الفوج الرابع من جرحى العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة مع مرافقيهم ظهر اليوم السبت الى مطار العاصمة الألمانية برلين بعد عبورهم عبر معبر بيت حانون الإسرائيلي.

وكان على رأس مستقبليهم وفد رفيع المستوي من سفارة دولة فلسطين بألمانيا ممثلا / ميساء ابو رزق والدكتور اشرف الددا رئيس تجمع الأطباء الفلسطينيين ( بالميد ) في ألمانيا و اعضاء البلميد ومنهم الدكتور ساهر الخطيب وكذلك اعضاء اتحاد الأطباء و الصيادلة الفلسطينيين بألمانيا. وكان في الاستقبال ايضا الدكتور حسان ابو ظريفة والذي يرجع له الفضل في الحصول على قبول للجرحى للعلاج في مستشفى "الفيفانتس" في برلين.

وقال الدكتور أشرف الددا رئيس تجمع الأطباء الفلسطينيين بألمانيا "البلميد" في اتصال هاتفي بأن هذا هو الفوج الرابع الذي احضره التجمع الي ألمانيا وسبقه الوفد الاول في سكسونيا السفلي و الوفد الثاني في برلين و الوفد الثالث في زيجن ، مؤكدا ان هذا الفوج لن يكون الأخير بإذن الله عز و جل.

وكشف الددا عن نية "البلميد" استقدام جرحي و مرضي فلسطينيين آخرين في القريب العاجل لعلاجهم في مستشفيات ألمانيا والنمسا و ذلك بالتعاون مع مؤسسات مدنية وطبية أخرى، وثمّن الددا الدور الرائد الذي لعبته سفارتنا في برلين لاستقدام الفوج الرابع عبر الأردن الشقيق و خص بالشكر السيدة الفاضلة ميساء ابو رزق والسفارة الالمانية على دورها الإنساني والتي تساعد "البلميد" في عملية حصول الجرحى على تأشيرات الدخول الى جمهورية المانيا الاتحادية للعلاج.

الجدير ذكره بان تجمع الأطباء الفلسطينيين في ألمانيا هو من اكبر و انشط المؤسسات الطبية الفاعلة في أوروبا، اضافة الي انه اول من قام بعلاج جرحي الحرب الاخيرة في مستشفيات ألمانيا و التجمع يرسل بالتعاون مع الفروع الأخرى من تجمع الأطباء الفلسطينيين في اوروبا وفود طبية بانتظام لإجراء عمليات جراحية و علاج مرضي في فلسطين و الشتات و تقديم المعونات الطبية العاجلة لهم. و قد شرع التجمع بحملة إغاثة طبية ضخمة و عاجلة تشمل جميع قطاع غزة من الشمال الي الجنوب لترميم المرافق الصحية التي تضررت بسبب الحرب الشرسة الاخيرة علي القطاع و كذلك تزويدها بالمعدات الطبية المتطورة و الحديثة الضرورية واللازمة .

هذا و قد أخذ التجمع علي عاتقة في مؤتمر روتردام لإغاثة غزة - والذي رحب به مجلس وزراء دولة فلسطين - الذي عقد في أكتوبر من العام الماضي استقدام الجرحى و المصابين الي مستشفيات ألمانيا و أوروبا لتوفير أفضل علاج ورعاية طبية متقدمة لهم.

و صرح رئيس التجمع بان هذا هو اقل واجب للتجمع نحو أبناء امتنا العظيمة و رفع القليل من معاناتهم في ظل الحصار و الظروف الانسانية والاقتصادية الصعبة التي يعيشونها.

انشر عبر