شريط الأخبار

محكمة الاحتلال تمدد توقيف 8 مقدسيين

09:33 - 21 تموز / مارس 2015

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

مددت محكمتا الصلح والمركزية الإسرائيليتين في القدس، توقيف ثمانية مقدسيين، وأفرجت عن تسعة آخرين.

وقال محامي مؤسسة الضمير محمد محمود إن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف وائل السلايمة لتاريخ 22-4-2015، وعدي بيومي "المتهم بالتحريض عبر الفيسبوك" لتاريخ 2-4-2015.

وأضاف أن القاضي مدد توقيف معاذ أبو الهوى حتى نهاية الإجراءات القانونية والقضائية ضده، وعينت له جلسة بتاريخ 21-5-2015، كما مدد توقيف محمد التلحمي ليوم الأحد القادم.

وأوضح أن القاضي مدد أيضًا توقيف يوسف أبو جمعة لتاريخ 25-3-2015، وقدمت له النيابة العامة لائحة اتهام، كما مدد شاكر مصطفى لتاريخ 23-3-2015 وقدم له تصريح مدعي عام لتقديم لائحة اتهام ضده.

ومدد القاضي توقيف عيسى الصاوي لتاريخ 6-5-2015، "جلسة حكم"، كما عينت جلسة للفتى حمزة سيوري بتاريخ 30-6-2015 للحكم، كما مدد توقيف الشاب محمود أبو اصبع لتاريخ 2-4-2015، "المتهم بطعن اثنين من أفراد حرس الحدود، علمًا أن الجلسة كانت له غيابية نظرًا، لخضوعه للعلاج في المستشفى.

وذكر المحامي محمود أن موكله يوسف أبو طاعة عرض على قاضي المحكمة المركزية، وحكم بالسجن الفعلي لمدة 4 أشهر وغرامة 2500 شيكل، علمًا أنه متهم "بالاعتداء على مستوطن عند باب الأسباط"، وعينت له جلسة بتاريخ 2-4-2015 لتثبيت الحكم، وسيقوم بتسليم نفسه الأحد القادم.

وأشار إلى أن القاضي قرر الإفراج عن بكر عويس ونور الزغل بكفالة قيمتها 500 شيكل، وحبس منزلي لمدة 5 أيام، وكفالة طرف ثالث قيمتها 6 آلاف شيكل، وأفرج أيضًا عن نور كستيرو ومحمد قرش ومحمد الرشق دون شرط.

كما قرر الإفراج عن بدوي أبو عصب وعيسى رويضي بكفالة 500 شيكل، وحبس منزلي لمدة 5 أيام، وكفالة طرف ثالث قيمتها 5 آلاف شيكل.

وفي السياق، ذكر مركز معلومات وادي حلوة أن قاضي محكمة الصلح أفرج عن نمر بشير، ومحمد رويضي بكفالة 500 شيكل، وحبس منزلي لمدة 5 أيام، وكفالة طرف ثالث قيمتها 5 آلاف شيكل.

انشر عبر