شريط الأخبار

تقرير: بينيت سيحصل على حقيبة الخارجية في حكومة نتنياهو الجديدة

01:17 - 20 تموز / مارس 2015

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

قال تقرير صحفي، اليوم الجمعة، إن رئيس حزب "البيت اليهودي"، نفتالي بينيت، سيحصل على حقيبة الخارجية في حكومة بنيامين نتنياهو المقبلة. ويشار إلى أن بينيت، مثل نتنياهو، يعارض بشدة قيام دولة فلسطينية، علما أنه من الصعب إيجاد شخص في هذه الحكومة يؤيد قيام دولة فلسطينية.

ووفقا لصحيفة "ماكور ريشون" وموقع nrg فإن بينيت يطالب بتوسيع صلاحيات حقيبة الخارجية بحيث يكون مسؤولا عن "الشتات، الإعلام، شؤون القدس". لكن على ما يبدو أن نتنياهو لا يوافق على ذلك، وقال مقربون منه إن "بينيت لم يستوعب بعد حقيقة أنه لم يعد رئيس حزب يضم 12 نائبا".

وفي موازاة ذلك، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن عددا من قياديي حزب الليكود الحاكم، وبينهم الوزراء سيلفان شالوم وغلعاد أردان، ويوفال شطاينيتس، يطالبون بالحصول على حقيبة الخارجية.

وفيما يتعلق بحقيبة الأمن، يبدو أن نتنياهو سيبقيها بأيدي وزير الأمن الحالي، موشيه يعلون، ويرفض بشدة طلب رئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، بالحصول على هذه الحكومة، خاصة بعد أن تحول إلى واحد من أصغر الأحزاب في الكنيست.

وذكر تقارير إعلامية، اليوم، إن ليبرمان التقى في الأيام الماضية مع صديقه القديم، رئيس حزب شاس أرييه درعي، وأن الأخير نصح ليبرمان بالتنازل عن حقيبة الأمن مقابل الحصول على حقيبة اقتصادية كبيرة.

ويبدو في هذه الأثناء أن الوحيد الذي تلقى عرضا من نتنياهو هو رئيس حزب "كولانو"، موشيه كحلون، الذي عرض عليه نتنياهو حقيبة المالية.

انشر عبر