شريط الأخبار

القبض على أخطر مطلوب في غزة والهارب من السجن

11:04 - 14 كانون أول / مارس 2015

لص
لص

فلسطين اليوم - غزة


القبض على أخطر مطلوب في غزة والهارب من السجن

تمكنت المباحث العامة بالتعاون مع مباحث سوق الذهب الخميس من إلقاء القبض على لص خطير وذلك بعد نصب كمين محكم له في جميع مباني وأزقة سوق العملة وسوق الذهب بجوار المسجد العمري بحي الدرج شرق غزة.

وذكرت مصادر أمنية أن عملية القبض على اللص استغرقت مدة 8 ساعات من مراقبة اللص.

رجال الشرطة أثناء الكمين المحكم والتي تم خلالها إلقاء القبض على أخطر مطلوب في القطاع والهارب من السجن منذ العدوان الأخير ويدعى (ش .  د) 34 عام.

وواكب شبكة إعلام الدرج الحدث منذ بدايته الى ان تم تمشيط جميع المباني والمحال في وقت متأخر من ليلة الثلاثاء 10مارس.

وأوضحت الشرطة أن القصة بدأت عندما تم سرقة خزنة أحد المحال في سوق العملة قبل اسبوع ،حيث فوجئ صاحب المحل صباح الخميس الماضي بقص قفل المحل بواسطة مقص حديد وعدم وجود الخزنة داخل المحل.

وأضافت "بعد متابعة وتفتيش من المباحث ورد لهم من احد سكان الشارع بوجود حركة ليلا وأصوات غريبة وأن أحد الابواب الحديدية تم اعطابه في مبنى مهجور في الشارع وبعد أمتار قليلة من المحل المسروق".

وأفاد صاحب أحد المحلات في المكان أنه لاحظ أن الباب المقابل له في المبنى المهجور والذي يضع به المولد الكهربائي نهارا مقصوص وأن أسفل سلم هذا المبنى يجده مبعثر يوميا.

وتابعت الشرطة " قام أحد الشباب من جيرانه بتنبيهه ان الباب يوجد عليه علاقات تدل على محاولات للدخول للمكان وان يوم أمس بالتحديد وجد ان الباب مقصوص ومربوط بطريقة لا تجعل أحد يشك بالأمر".

وبين أنه وفور رؤيته ذلك استدعى افراد مباحث سوق الذهب والذين بدورهم قاموا بتفتيش المكان وعثروا على جسم حديد كبير أسفل سلم المبنى، وعلى الفور استدعوا صاحب المحل المسروق وتعرف على خزنته وهي سليمة مع وجود بعض المحاولات الفاشلة لفتحها.

في ذات السياق، ذكر شاهد عيان أن اللص كان قد جهز اسطوانتي غاز واكسجين وبعض الأدوات في نية منه لاستعمالهم لفتح خزنة الأموال.

وعلى الفور تم التواصل مع قيادة جهاز المباحث وبدورهم عاينوا المكان بالكامل ورصدوا جميع مداخل ومخارج المكان المهجور ومحيطه وأحكموا الخطة التي أسفرت عن رصد أحد الاشخاص يصعد من أحد جوانب المبنى وتم مطاردته والقاء القبض عليه.

وتقدم صاحب المحل المسروق وسكان المنطقة بجزيل الشكر لرجال الشرطة والمباحث لجهودهم في كشف الجريمة والقبض على اللص.

انشر عبر