شريط الأخبار

د. شرف:امتحانات النقل النهائية في موعدها و"الثانوي التجريبي" غير مُلزم

12:21 - 12 تموز / مارس 2015

طلاب الثانوية العامة
طلاب الثانوية العامة

فلسطين اليوم - غزة - خاص

تواصل وزارة التربية والتعليم العالي، استعداداتها لإجراء امتحانات الثانوية العامة، المزمع عقدها في الثلاثين من مايو المقبل، لتنتهي في السابع عشر من يونيو المقبل.

وقد أوضح مدير عام القياس والامتحانات في وزارة التربية د. مروان شرف في حديث لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن الامتحان سيبدأ السبت 30/5/2015، بمادة التربية الإسلامية للعلوم الإنسانية والعلمي والتجاري والزراعي والصناعي والفندقي والاقتصاد المنزلي والفقه الإسلامي للقسم الشرعي، وسينتهي بمادة القضايا المعاصرة للعلوم الإنسانية والعلوم الحياتية للعلمي في 17/6/2015 .

وأشار د. شرف، إلى أن الامتحان سيبدأ في تمام الساعة التاسعة صباحاً حسب برنامج امتحانات الثانوية العامة.

وأضاف أنه جاري العمل الآن على التنسيق مع المراقبين والإداريين والمساعدين في اللجان، واختيار أماكن مراكز التصحيح، والمصححين، وتحديد القاعات، لتوزيع رؤساء اللجان  قبيل الامتحانات.

كما يتم الآن – حسب شرف- تسجيل الطلبة النظاميين وإدخال أرقام الجلوس وتحديد المكان الذي سيتوجه إليه والقاعة التي سيتم فيها استقبال الطلاب.

وفي سؤال حول "الامتحان التجريبي" والأنباء التي تدور حول عقد الامتحان أو عدم عقده، فقد أكد مدير عام القياس والامتحان، أن الامتحان "مدرسي" وأمره متروك للمديريات ، وكل مدرسة لها حرية تطبيقه، ولكن ماهو ملزم هو الامتحان النهائي المقدم من وزارة التربية والتعليم العالي .

وحول تأثير الإضرابات على امتحانات الطلاب التوجيهي ومحاولة تحييدهم، قال د. شرف: معالي وزيرة التربية والتعليم العالي، وطواقم التعليم حريصة كل الحرص على أن يكون الدوام سيد الموقف، وأن وقت الطلاب ثمين خاصةً الثانوية العامة، في إعطائهم المهارات اللازمة وجميع المعلمين والإداريين والمدارس حريصون كل الحرص على إنجاح عامهم الدراسي.

وبخصوص امتحانات النقل (الابتدائي) للطلاب، فأوضح أنها من المتوقع أن تبدأ في 12-13/5/2015، وتنتهي في 23-25/5/2015.

وفي تعقيبه على معدلات الطلبة في الفصل الأول، أكد د. شرف أن معدلات الطلبة رغم الحرب الأخيرة على قطاع غزة جيدة، فرغم التحديات فقد بذلت جميع الطواقم التعليمية جهوداً كبيرة للتغلب على المشكلة، وحرص الجميع كل الحرص على إنجاح العام الدراسي وتأديته بشكل ناجح ، ولكن النتائج ليس كما في السنوات السابقة.

 

 

انشر عبر