شريط الأخبار

إيران ترفض أي اتفاق لا ينهي جميع القضايا

08:23 - 10 حزيران / مارس 2015

ظريف
ظريف

فلسطين اليوم - وكالات

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إنه يعارض إبرام أي اتفاق نهائي بشأن برنامج بلاده النووي مع الدول الكبرى ما لم ينه كافة القضايا العالقة برمتها دفعة واحدة, في حين طلبتالوكالة الدولية للطاقة الذرية من طهران مزيدا من المعلومات بشأن برنامجها النووي.

وأضاف ظريف -في كلمة ألقاها اليوم أمام أعضاءمجلس خبراء القيادة الإيراني المنعقد بطهران- أن كل القضايا العالقة يجب أن تُحل دفعة واحدة وفي مرحلة واحدة.

وتابع أن فشل المفاوضات في التوصل لحل يثبت للعالم أجمع أن الولايات المتحدة هي من تقف وراء الفشل وليس إيران. وتشدد إيران على أن التوصل لاتفاق مع مجموعة خمسة زائد واحد (أميركا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين) يجب أن يقابله رفع شامل للعقوبات الدولية المفروضة عليها منذ سنوات.

وحددت إيران والدول الكبرى  نهاية مارس/آذار الحالي للتوصل للخطوط العريضة لاتفاق محتمل بعدما تحدث الطرفان عن تقدم مهم في المفاوضات التي جرت جولاتها الأخيرة في سويسرا. ومن المقرر أن تعقد جولة جديدة من المفاوضات الأحد القادم في مدينة لوزان بسويسرا بين وزير الخارجية الإيراني ونظيره الأميركي جون كيري.

وقال كيري قبل نحو أسبوع إثر جولة من المحادثات مع ظريف في مونترو بسويسرا إن المفاوضات أحرزت تقدما, لكنه تحدث عن "فجوات". من جهتها, قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جنيفر ساكي إن الأسابيع المقبلة ستكون حاسمة على صعيد معرفة ما إذا كانت إيران ترغب في اتخاذ قرارات سياسية صعبة من أجل التوصل إلى اتفاق أم لا؟

وانتقد ظريف الرسالة التي كتبها 47 نائبا جمهوريا في مجلس الشيوخ الأميركي, وهددوا فيها بأن الكونغرس أو الرئيس الأميركي القادم قد يرفضان اتفاقا محتملا تتوصل إليه الإدارة الأميركية

انشر عبر