شريط الأخبار

أبو مرزوق : العمليات الإرهابية في سيناء هدفها إغلاق المعبر وخلق التوتر بين غزة والقاهرة

04:25 - 09 حزيران / مارس 2015

ابو مرزوق
ابو مرزوق

فلسطين اليوم

استنكر موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، العملية الإرهابية التي جرت صباح هذا اليوم ضد الجنود المصريين في منطقة الشيخ زويد بمدينة رفح الحدودية مع قطاع غزة.

وقال أبو مرزوق في تصريحات خاصة لصحيفة القدس أنه "تم فتح معبر رفح بعد إغلاق طويل، ومناشدات من مختلف الأطراف لفتح هذا المعبر الحيوي جداً لأهلنا في غزة، ولا أدري خشيت أن يفتح المعبر فيكرر الإرهاب فعله لإغلاق المعبر ثانية، حيث لم يعد لدي شك من أن هناك من يفكر بابقاء معبر رفح مقفلاً، وابقاء حالة التوتر بين غزة والقاهرة قائمة".

وأضاف أبو مرزوق: "أول أمس تم الإعلان عن فتح المعبر، فانتابني إحساس؛ أن عملية ما ستحدث، وللأسف صدق الحدس، فثلاثة شهداء وآخرين جرحى في إنفجار عبوة ناسفة بسيارة "هامر"، بمنطقة الخروبة بمركز الشيخ زويد صباح هذا اليوم".

وواصل أبو مرزوق: "هذه العملية الإرهابية لا تهدف إلا لإغلاق معبر رفح وابقاء الأجواء المسمومة بين غزة والقاهرة. لم يبقى مجال للشك عندي من أن هناك أيدي خبيثة تقف وراء كل هذا الإرهاب، ولا أستبعد هنا أيدى الصهاينة عن هذا الفعل، إبتداءً من عملية استشهاد الجنود المصريين وهم صائمون في منطقة الماسورة في رفح في شهر أغسطس/ آب 2012 وحتى عملية اليوم".

واردف القيادي الحمساوي: "أرجو أن لا يحدثنا أحد بأن هذه العمليات تتم بمساعدة من غزة لتزامن الوقت بين العملية وبين فتح معبر رفح.. وذلك لأن مثل هذه العمليات الإرهابية تحتاج إلى وقت، والإعلان عن فتح المعبر كان قريبا منذ أول أمس، واليوم هو أول يوم في فتحه، ولا يمكن أن يكون لغزة أو أحد منها علاقة في هذه العمليات الإرهابية".

ووجه أبو مررزوق دعوة للأشقاء في مصر "راجياً منهم عدم تحقيق المراد من هذه العمليات سواء باغلاق معبر رفح، أو بتوتير الأجواء مع غزة وأهلها، فهذه العملية وغيرها هي صناعة متقنة لتوتير الأجواء.

انشر عبر