شريط الأخبار

الباز: غزة بحاجة لمليون ونصف طن أسمنت لإعادة الإعمار

02:33 - 09 تموز / مارس 2015

اسمنت
اسمنت

فلسطين اليوم - غزة

أكد مدير دائرة حماية المستهلك بوزارة الاقتصاد عماد الباز، أن قطاع غزة يحتاج إلى مليون ونصف طن من الأسمنت لإعادة إعمار ما دمره الاحتلال الإسرائيلي في الحرب الأخيرة عام 2014.

وقال الباز: "إن كمية الأسمنت التي دخلت القطاع تبلغ (45) ألف طن فقط منهم (10) آلاف طن ذهبت للوكالة و(35) ألف طن ذهبت لشركة إسناد.

جاء ذلك خلال جلسة استماع عقدتها اللجنة الاقتصادية في المجلس التشريعي بغزة اليوم الاثنين حول آلية صرف الاسمنت وقضايا اقتصادية أخرى.

وحضر جلسة الاستماع رئيس اللجنة النائب عاطف عدوان، وأعضاء اللجنة النائب سالم سلامة، والنائب يوسف الشرافي، والنائب جمال نصار، بمقر المجلس بغزة.

وقد أشار الباز إلى أن الأسمنت الذي تدخله وكالة الغوث يذهب لبناء المدارس ومساعدة اللاجئين المتضررين من العدوان.

وفيما يتعلق ببيع الاسمنت قال: "المتضررون هم من يبيعون الأسمنت، وقمنا بالتدخل بناءً على معلومات، ومن ثم قمنا بالإمساك بالمخالفين، برغم أننا لا نستطيع الرقابة على وكالة الغوث، لكن نراقب الذين يبيعون".

وشدد الباز على ضرورة الالتزام ببيع الإسمنت حسب التسعيرة الرسمية المحددة والمعلنة من وزارة الاقتصاد الوطني وهي (520) شيكل فقط للطن الواحد، و(26) شيكل للكيس.

وبيّن أن وزارته "أصدرت تعليمات بعدم تسليم وبيع أكياس الإسمنت إلى المواطنين المتضررين إلا بعد أن يبرز المواطن بطاقته الشخصية، ويوقع على الكشف المعد من الشركة باستلامه الكمية، وكذلك الالتزام بعدم شراء الإسمنت من المواطنين المتضررين وعدم مساومتهم على البيع".

وشدد على أن الوزارة ستتخذ المقتضى القانوني حسب الأصول القانونية في حال عدم الالتزام بالقرار من موزعي الأسمنت على المتضررين.

انشر عبر