شريط الأخبار

الفصائل بلبنان تبحث جملة من القضايا وتقرر الاعتصام أمام الأونروا

02:35 - 04 حزيران / مارس 2015

الفصائل الفلسطينية بلبنان
الفصائل الفلسطينية بلبنان

فلسطين اليوم - لبنان

أكدت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية في لبنان، حرصها على ترسيخ الأمن والاستقرار في كافة المخيمات الفلسطينية في لبنان، خاصة في مخيم عين الحلوة.

جاء ذلك عقب اجتماع الفصائل اليوم الأربعاء، في سفارة دولة فلسطين ببيروت، لبحث آخر المستجدات والقضايا المتعلقة بالشؤون الفلسطينية في لبنان.

وقالت الفصائل والقوى ووفقاً لبيان صدر عنهم: "لن تكون المخيمات ممرا أو مقرا لاستهداف أمن واستقرار لبنان وسلمه الأهلي، وأن جميع القضايا الأمنية تجري معالجتها فلسطينيا، بالتنسيق مع الجهات الأمنية والسياسية اللبنانية".

وشددوا على دعم القوة الأمنية المشتركة في مخيم عين الحلوة، والعمل على تعزيز وتطوير دورها، على أن يتم لاحقا تعميم هذا النموذج على باقي المخيمات الفلسطينية وفق مقتضيات الظروف والأولويات.

ورفض المجتمعون قرار 'الأونروا' وقف العمل في برنامج الطوارئ المخصص لأبناء مخيم نهر البارد، وطالبوها بإعادة النظر به 'خصوصا أن المسببات التي أدت إلى إقرار برنامج الطوارئ ما زالت قائمة'.

وقرر المجتمعون القيام باعتصامات جماهيرية سلمية أمام مكاتب 'الأونروا' في المخيمات كافة، وذلك يوم الجمعة 13/3/2015، تضامنا مع مطالب أبناء مخيم نهر البارد.

وطالب المجتمعون 'الأونروا' والدولة اللبنانية والمجتمع الدولي بالالتزام بتعهداتهم وتوفير الأموال اللازمة لاستكمال الإعمار في مخيم نهر البارد وإعادة أهله إليه، 'باعتباره محطة انتظار للعودة إلى فلسطين'، داعين إلى إعادة إدراج العائلات التي تم إسقاطها من برنامج الإغاثة والإيواء الشهري للنازحين من سوريا إلى لبنان، والتي يقدر عددها بـ700 عائلة.

انشر عبر