شريط الأخبار

التواصل والإصلاح للجهاد ترعى صلح عشائري في شمال قطاع غزة

11:27 - 03 تموز / مارس 2015

التواصل
التواصل

فلسطين اليوم - غزة

أتمت لجنة الإصلاح التابعة لحركة الجهاد الإسلامي صلحا عشائريا بين عائلتي الدعادلة وجازية في شمال قطاع غزة بمشاركة من جمعية المخاتير على اثر حادث سير ادى إلى وفاة الفتى اسامة الدعادلة, اقيم احتفال الصلح في مسجد طارق بن زياد في منطقة الكرامة بحضور لفيف من الوجهاء والمخاتير واهل الحي.

تحدث الشيخ ايوب خضوره "ابو عمر" عن لجنة الاصلاح التابعة لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين حيث تحدث عن دور رجال الاصلاح العظيم واهمية الاصلاح في بناء مجتمع قوي ومتماسك كما وعرج على دور حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين في محاولة التوفيق بين الاطراف بهدف انهاء الانقسام ورص الصفوف استعدادا للمواجهة القادمة مع العدو الصهيوني.

ثم تحدث مستشار جمعية مخاتير فلسطين الحاج نادر المصري "أبو العز" حيث شكر كل من ساهم في هذه المصالحة بين هاتين العائلتين الكريمتين "الدعادلة وجازية" كما وشكر عائلة الدعادلة الذين تمتعوا بأخلاق عالية قل نظيرها من خلال العفو والصفح امتثالا لقول الله تعالى (وان تعف هو اقرب للتقوى) وتم اختتام المصالحة بقراءة صك المصالحة وبمصافحة عائلة  جازية لعائلة الدعادلة.

بدوره القى مختار عائلة الدعادلة كلمة العائلة شكر فيها لجنة الاصلاح التابعة لحركة الجهاد الاسلامي وكل من شارك في هذا الصلح, واعلن العفو والصفح عن عائلة جازية بسبب الحادث الغير مقصود الذي ادى الى وفاة ابنهم اسامة الدعادلة.

من جهته القى مختار عائلة جازية كلمة العائلة شكر فيها لجنة الاصلاح للجهاد الاسلامي لدورها الكبير في حل مشاكل  المواطنين وشكر كل من ساهم في الصلح, وشكر ال الدعادلة على العفو والصفح العربي الاصيل.

بدوره ابو مهند شحادة مسئول لجنة الاصلاح في الشمال شكر العائلتين على حسن الاستقبال وسرعة الاستجابة لجهود رجال الاصلاح في اللجنة وتكليلها بالمصالحة, ووجه الشكر ايضا لجمعية المخاتير التي شاركت اللجنة في اتمام هذا الصلح بين العائلتين وشكر المخاتير والوجهاء ورجال الاصلاح لتدخلهم في الصلح.

انشر عبر