شريط الأخبار

5 "إسرائيليين" متهمون بتهريب بضائع لقطاع غزة

11:42 - 02 تموز / مارس 2015

حديد
حديد

فلسطين اليوم

أعلنت أجهزة الحرب الإسرائيلية، صباح اليوم، انها اعتقلت خمسة "إسرائيليين" بتهمة 'تهريب' بضائع لقطاع غزة من بينها مواد معدنية قد تستخدم لإنتاج الوسائل القتالية وترميم الأنفاق , وفقا لمزاعم الاحتلال .

المعتقلون هم ثلاثة من مستوطنات غلاف غزة واثنان من مدينة تل أبيب، وقدمت النيابة العامة صباح اليوم لائحة اتهام ضدهم. وقالت الشرطة الإسرائيلية إن 'الحديث يدور عن قضية ذات بعد وطني نظرا للمخالفات الأمنية المنسوبة للمتهمين، من بينها تزويد تنظيمات إرهابية بالبضائع، الاتصال مع جهات معادية، تبييض أموال ومخالفات ضريبية بملايين الشواقل'.

وأضافت أن "الإسرائيليين" قاموا بتهريب بضائع محظورة لقطاع غزة، وصلت في نهاية المطاف لتنظيمات مختلفة. ومن بين البضائع التي أدخلت لقطاع غزة  كميات كبيرة من المعادن والألواح الحديدية والأنابيب التي تدخل في بناء وترميم الأنفاق  فضلا عن معدات لبناء مصاعد للأنفاق.

ومن بين الضالعين في عملية التهريب رجلي أعمال يعملان في مجال التعدين في وسط البلاد، واستخدموا مخازن في منطقة غلاف غزة حيث كانت تصل البضائع ويتم تفريغها وتصنيفها  ثم إعادة شحنها وإرسالها إلى معبر كرم أبو سالم لتصل لهدفها داخل قطاع غزة.

وحسب أجهزة الحرب الإسرائيلية، ووصلت البضائع لرجل أعمال في قطاع غزة  معروف بأن له علاقات مع حركة 'حماس'، وقدرت الصفقات بحوالي 30 مليون دولار  وأشارت إلى أن أصحاب المخازن تلقوا حوالي حوالي 1.5 مليون دولار.

وأوضحت أن التحقيق بدأ في كانون الثاني (يناير) 2014 خلال فحص إحدى الشاحنات التي احتوت على مواد معدنية وتمت مصادرتها وتحذير المسؤولين عنها،  إلا أنهم واصلوا شحن المواد للقطاع.

انشر عبر