شريط الأخبار

الحساينة: عدم تسلم الحكومة للمعابر تسبب في بطء عملية الإعمار

04:03 - 26 تشرين أول / فبراير 2015

الحساينة
الحساينة

فلسطين اليوم - وكالات

قال وزير الأشغال العامة والإسكان في حكومة الوفاق الوطني مفيد الحساينة، اليوم الخميس، إن عدم تسلم الحكومة لإدارة معابر قطاع غزة من أحد أهم الأسباب التي أفضت إلى بطء شديد في عملية إعادة الإعمار.

وأكد الحساينة، خلال مؤتمر صحفي عقد في المركز الإعلامي الحكومي فور وصوله إلى رام الله كأول وزير في حكومة الوفاق من غزة، أن حكومة الوفاق على أتم الاستعداد للعمل على مدار الساعة ودون انقطاع من أجل خدمة أبناء شعبنا حيثما كانوا.

وبين أن كل ما وصل من أموال تم توزيعها على المتضررين جراء العدوان الأخير على غزة، مضيفا أن الأموال تصل بشكل بطيء جدا، وكذلك إدخال مواد البناء، بحيث لا تتناسب الكميات التي دخلت القطاع مع جزء بسيط من احتياجات المواطنين ضحايا العدوان الإسرائيلي.

ودعا الحساينة الدول المانحة إلى الإيفاء بالتزاماتها التي تعهدت بها خلال مؤتمر إعادة الإعمار، الذي عقد في القاهرة بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة ، لافتا إلى أن هناك وعودات من دول السعودية والكويت وقطر بمبالغ مالية لتسريع عملية الإعمار.

وأكد أن الحكومة بحاجة الى تواجد فعلي على الأرض في غزة، حتى تتمكن من القيام بمسؤولياتها على أكمل وجه، مشددا على أهمية إجراء حوار وطني شامل بين كافة أطياف اللون الفلسطيني، لتذليل العقبات أمام هذه الحكومة، وفتح الطريق أمامها كي تنجز المطلوب منها.

وكان الحساينة تسلم فور وصوله إلى مدينة رام الله مهام عمله على رأس وزارة الأشغال العامة والإسكان، وقام بجولة تفقدية لأركان الوزارة وموظفيها.

انشر عبر