شريط الأخبار

أبو مرزوق ينتقد دعوة المجدلاوي لسحب موظفي المعابر

05:32 - 22 حزيران / فبراير 2015

موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة حماس
موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة حماس

فلسطين اليوم - غزة

استغرب عضو المكتب السياسي لحركة حماس الدكتور موسى أبو مرزوق، دعوة القيادي في الجبهة الشعبية جميل مجدلاوي لحماس إلى مغادرة المعابر وتسليمها لحكومة التوافق دون شروط مسبقة، واعتبر ذلك أمرا غير مسبوق وترجمته السياسية على الأرض غير مفهومة.

وقال أبو مرزوق في تصريحات له اليوم الأحد نشرها على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" تعليقا على دعوة "حماس" لتسليم المعابر إلى حكومة التوافق دون شروط مسبقة،: "دعا الصديق جميل المجدلاوي حركة "حماس" إلى مغادرة المعابر، وتسليمها لحكومة التوافق؛ دون شروط مسبقة، ولعل الأمر يمر عند البعض مرور الكرام، على اعتبار أن حركة "حماس" هي الحكومة، والحكومة هي موظفيها، والموظفون عناصر تنظيمية، يجب أن يجري عليهم؛ ما يجري على الوزراء ورئيسهم".

بمعنى استقالة حكومة هنية وخروجها، غير كاف فلابد أن يتبع ذلك الموظفون، تماماً كما جرى للحكومة بعد الانقسام البغيض، حينما خرجت من غزة؛ خرج معها كل الموظفين، ومن بقي يعمل قطع راتبه وتم ترقين قيده".

وأضاف: "هذا التفكير لا يوجد له نظير في العالم، فإذا كنا بلداً واحداً، فتتبدل الأحزاب وتبقى الإدارات وموظفوها، وإذا كنا بلدين فيتم توحيدهما كما كثير من البلاد التي توحدت مؤسساتها وموظفيها، أنظر إلى ألمانيا الغربية والشرقية، وحتى إذا كانت بلدا محتلا ينسحب الاحتلال ويبقى الموظفون".

وتابع أبو مرزوق قوله: "أرجو من الصديق جميل أن يفسر لي معنى أن تنسحب "حماس" من المعبر، هل المقصود أن ينسحب نفوذها؟ أم ينسحب موظفي المعبر ويشاركون زوجاتهم جلي الصحون وتنظيف المنزل؟!"، على حد تعبيره.

انشر عبر