شريط الأخبار

"الأشغال العامة" تنهي حالة الطوارئ وتثمن تعاون المواطنين

02:05 - 21 آب / فبراير 2015

الثلوج في الضفة الغربية
الثلوج في الضفة الغربية

فلسطين اليوم - رام الله

أعلنت وزارة الأشغال العامة والإسكان، اليوم الأربعاء، انتهاء حالة الطوارئ لمواجهة المنخفض الجوي، بعد أن أنجزت فتح كافة الطرق الرابطة والنافذة ومداخل المدن في محافظات الضفة.

وكانت الوزارة أعلنت حالة الطوارئ منذ صباح يوم الخميس الماضي وعلى مدار الساعة، بعد أن شكلت غرفة طوارئ مركزية في مقر الوزارة، وأخرى فرعية في مديرياتها المختلفة. وأكد وزير الأشغال العامة والإسكان مفيد الحساينة أن الوزارة رفعت جاهزيتها وقدرتها للتعامل مع طوارئ المنخفض وجرى التنسيق مع كافة الجهات ذات العلاقة لتأمين حياة المواطنين خلال المنخفض.

وأشاد بتعاون المواطنين الذين اتبعوا التعليمات وساعدوا الآليات وفرق الطوارئ للقيام بواجبها على أكمل وجه دون عوائق.

وأجرت الوزارة عدة تدخلات أعلنت من خلالها للمواطنين عن الطرق السالكة والمغلقة بفعل الثلوج وبفعل عوائق الاحتلال الذي قام بوضع حواجز على بعض الطرق معيقاً عمل كاسحات الثلوج.

وبينت أن معيقات الاحتلال أثرت على سير عملية إزالة الثلوج في ليلة اليوم الأول للمنخفض، حيث تم إعاقة الحركة في طريق وادي البلاط باتجاه الطريق الرئيس المؤدي إلى نابلس، وباتجاه قرى شمال محافظة رام الله والبيرة.

ولفتت إلى أنها تعاملت مع تراكم الثلوج على الطريق رقم (60) الذي يشكل العامود الفقري لحركة المواصلات في الضفة الغربية مرورا بالقدس المحتلة، وركزت جهودها في المناطق الأكثر كثافة لتساقط الثلوج.

وأضافت أنه تم توزيع الآليات التابعة للوزارة في المحافظات، التي ضمت 19 كاسحة ثلوج، إضافة إلى عدد من "البواجر"، و"الجريدير"، والجرافات، واستئجار عدد من الآليات بناء على اتفاقيات مبدئية مسبقة مع القطاع الخاص.

وأشارت إلى أن طواقمها الفنية عملت على مدار الساعة لمدة ثلاثة أيام متتالية قامت خلالها بفتح الطرق، وتدخلات لإنقاذ عالقين على الطرق الرابطة والنافذة، وتلبية مناشدات لإيصال أدوية ومستلزمات طبية إلى المواطنين، والتنسيق مع الجهات الرسمية والأهلية ذات الصلة بالتدخلات في المنخفض الجوي.

انشر عبر