شريط الأخبار

داعش" يحرق 50 مدنياً في الأنبار غربي العراق

01:22 - 21 تموز / فبراير 2015

على طريقة الكساسبة.. داعش تحرق خمسين عراقياً
على طريقة الكساسبة.. داعش تحرق خمسين عراقياً

فلسطين اليوم - وكالات

قالت قناة "العراقية" شبه الرسمية، اليوم السبت، إن عناصر من تنظيم "داعش" أحرقوا 50 مدنياً من أهالي قضاء هيت في محافظة الأنبار، غربي العراق.

وفي خبر عاجل أوردته القناة، صباح اليوم، ذكرت أن "داعش" أعدم 50 مدنياً من أهالي قضاء هيت في محافظة الأنبار حرقا، دون أن تذكر مزيداً من التفاصيل.

من جهتها، قالت أميرة عداي، عضو مجلس محافظة الأنبار، إن عناصر تنظيم "داعش" أعدموا العشرات من المدنيين في قضاء هيت حرقا وهم أحياء "بسبب معارضتهم لنهجه".

وأضافت عداي بأنه لا توجد إحصائية دقيقة للذين قام التنظيم بحرقهم في هيت بسبب سيطرة الإرهابيين على القضاء بالكامل".

في السياق، قالت المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان في العراق (منظمة تعنى بالدفاع عن حقوق المدنيين وتتبع البرلمان إداريا)، اليوم السبت، إنها بدأت باجراء تقصي  للحقائق بشأن مقتل العشرات من أبناء قضاء هيت حرقا على أيدي عناصر تنظيم "داعش".

وقالت بشرى العبيدي، عضو المفوضية لـ"الأناضول"، إن "المفوضية وصلتها معلومات عن قيام عناصر تنظيم داعش بحرق العشرات من أهالي قضاء هيت غربي الرمادي مركز الأنبار، وبدأنا اليوم بتقصي الحقائق حول الموضوع".

وأضافت العبيدي بأن حرق المدنيين "أصبحت وسيلة جديدة يتّبعها عناصر تنظيم داعش لزرع الرعب في النفوس؛ فهم هجروا تقريباً طريقة القتل السابقة عبر الذبح واستعاضوا عنها بالحرق لاحداث الهلع في نفوس المدنيين"، على حد قولها.

ولم يتسنّ التأكد مما ذكرته المصادر من مصدر مستقل، ولا يتسنّى عادة الحصول على تعليق من "داعش" بسبب القيود التي يفرضها على التعامل مع وسائل الإعلام.

وقام تنظيم "داعش" الشهر الماضي بإعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقاً وهو على قيد الحياة، وذلك بعد أسره عقب إسقاط طائرته الحربية التابعة للتحالف بالقرب من محافظة الرقة السورية، وتواردت أنباء حول قيام التنظيم بإعدام عدد من الأسرى الموجودين إليه أو معارضيه، دون أن يتسنّ التأكد من تلك الأنباء من مصادر مستقلة.

انشر عبر