شريط الأخبار

وضع حجر الأساس لبرج الظافر الذي دمرته الطائرات الحربية خلال الحرب

06:33 - 18 تموز / فبراير 2015

الوزير مفيد الحساينة
الوزير مفيد الحساينة

فلسطين اليوم - غزة

قام وزير الأشغال العامة والإسكان د.م مفيد محمد الحساينة بوضع حجر الأساس لبرج الظافر 4 الذي تعرض للتدمير خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، بحضور عدد من الشخصيات المسؤولة ورجال الأعمال، وسكان البرج.

وقدم الوزير الحساينة شكره الكبير لدولة قطر الشقية وسمو الأمير السيخ تميم والأمير الوالد حمد، كما شكر حكومة قطر وشعبها المعطاء على تمويل إعادة اعمار البرج وترميم 100 سكنية من قبل قطر الخيرية الرائدة بمشاريعها الخيرية.

وقال الوزير الحساينة خلال الحفل " لقد دمر الاحتلال هذا البرج وعدداً من الأبراج منتهكاً كافة الأعراف والقوانين الدولية، ظاناً أن هذا البرج لن يعود يوماً، ولكننا نقول سيعود وسنبني فيه برجاً من أحلام العودة إلى يافا وحيفا وعكا وصفد، وباقي مدننا الفلسطينية."

وأضاف الحساينة " نضع اليوم حجر أساس أول برج دمره الاحتلال في عدوانه الأخير على غزة في رسالة الصمود والكبرياء رغم الحصار الخانق والظالم على غزة..".

  وقال الوزير الحساينة "    نقف اليوم هنا على عتبات إعادة إعمار غزة لنقول هذه البداية، بداية المشوار الحقيقي للإعمار، فبعد إنهاء عملية حصر الأضرار والتي شملت حوالي 12,000 وحدة سكنية مهدمة كلياً وما يزيد عن 125,000 وحدة سكنية متضررة  جزئياً وبعد توزيع ما يزيد عن 52,000 طن من مواد البناء على المتضررين، وبعد تعويض حوالي 70,000 من المواطنين المتضررين جزئياً، ودفع وتوفير بدل إيجارات لأكثر من 11,000 مواطن متضرر بإشراف وزارة الأشغال العامة والإسكان، ومن خلال وكالة الغوث ومؤسسة UNDP    نبدأ اليوم المعركة الحقيقية للإعمار، هذا البرج يتكون من   50 وحدة سكنية، وقد اخترنا هذا البرج ليكون أول برج يُعاد إعماره من الأبراج التي هدمها الاحتلال في رسالة واضحة أننا شعب يحملُ قضيةً عادلة، ولنا رصيدٌ عربي وإسلامي وإنساني وشعبي كبير".

وأضاف الوزير الحساينة "  نضع حجر الأساس لمشروع برج الظافر (4) ونهنئ أصحاب وملاك هذا البرج بهذه البشرى وعيوننا ما زالت تنظر إلى أكثر من 10 آلاف أسرة ما زالت مشرّدة ومهدمة منازلها كلياً، يضاف إليها  آلاف الوحدات السكنية المهدمة في الحروب السابقة، هذا الثقل نحمله أمانة في أعناقنا، ونعاهدكم أن نبقى الأوفياء حتى نعيد إعمار كل بيت دمره الاحتلال بأفضل مما كان".

وجدد الوزير الحساينة شكره لدولة قطر الشقيقة على جهودها الكبيرة والمستمرة بدعم شعبنا سواء في الضفة أو في غزة وحتى القدس، فلهم منا كل الحب والثناء والتقدير.

كما ألقى المهندس محمد مدير قطر الخيرية أكد فيها أن أهل قطر قاموا بتغطية تكاليف إعمار برج ظافر 4 بالكامل، موضحاً أنه سيكون فاتحة إعمار في غزة.

كما ألقى السيد إبراهيم أبو النجا كلمة باسم أهالي البرج شكرا فيها وزير الأشغال العامة والإسكان الحساينة والوزارة على جهودهم الكبيرة في مشاريع الاعمار، مؤكدا على أن شعب غزة سيبقى صامدا في أرضه ولن تكسر الحرب عزيمته .

انشر عبر