شريط الأخبار

هرتسوغ يتوعد بنزع اسلحة غزة و عدم اطلاق سراح اسرى فلسطينيين

06:10 - 18 حزيران / فبراير 2015

هرتسوغ
هرتسوغ

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

 قال رئيس 'المعسكر الصهيوني'، يتسحاك هرتسوغ،، إنه لن يجري مفاوضات مع حركة حماس، وأنه يعارض إطلاق سراح أسرى شاركوا في عمليات قتل فيها إسرائيليون، كما تعهد بالفصل بين 'حماس' وبين' سكان قطاع غزة'، وتعهد بالعمل على نزع أسلحة قطاع غزة.

وجاء ذلك في جولة له في المستوطنات في محيط قطاع غزة، اليوم الأربعاء، مع شريكته تسيبي ليفني و كبار المسؤولين في قائمة 'المعسكر الصهيوني'، حيث أجروا رصدا لقطاع غزة.

وقال هرتسوغ إن نتنياهو في حالات الضغط يعاني من مشكلة في اتخاذ القرار، وأن ذلك تبين في الحرب العدوانية الأخيرة على قطاع غزة.

وقال إن حزبه برئاسته سيتمكن من تثبيت الأمن، من خلال 'إعادة الجيش إلى المستوطنات المحيطة في قطاع غزة، وتحصين المنطقة من الأنفاق بموانع تحت الأرض، وإعادة قوة الردع، وتوجيه ضربات قوية لما اسماه "للإرهاب"، وعدم إطلاق سراح أسرى شاركوا في عمليات قتل فيها إسرائيليون، وعدم إجراء مفاوضات مع حركة حماس'.

وأضاف هرتسوغ إنه سيبادر إلى العمل على الدفع باتجاه نزع أسلحة قطاع غزة وإعادة إعمار القطاع. كما تعهد بالفصل بين 'حماس وبين سكان قطاع غزة'، على حد تعبيره. مضيفا أن نتنياهو فشل في قضايا الأمن، وأن حزبه سيوفر الرد ويقود إلى أفق سياسي.

من جهتها قالت ليفني إنه قبل خمسة شهور كان هناك قرار دولي ينص على نزع أسلحة قطاع غزة، وكان هناك اقتراح من شأنه أن يمنع الفلسطينيين من التوجه إلى الأمم المتحدة. وأضافت أن المعسكر الصهيوني سيعمل على تجنيد العالم كله إلى جانب إسرائيل، وإلى تعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة.

وقال يدلين إن 'إيران مرغوبة وإسرائيل منبوذة'، وإن نتنياهو أطلق سراح المئات من الأسرى الذي شاركوا في عمليات قتل فيها إسرائيليون، وإن هناك أزمة مع الولايات المتحدة لم يسبق لها مثيل، مضيفا أن رئيس الحكومة الإسرائيلي ضعيف فشل في سياسة إسرائيل، ولم يحقق لها الأمن وإنما العكس'.

انشر عبر