شريط الأخبار

لاستصدار قرار.. التنفيذية: آن الأوان للتوجه لمجلس الأمن

05:05 - 18 كانون أول / فبراير 2015

أعضاء منظمة التحرير
أعضاء منظمة التحرير

فلسطين اليوم - رام الله


أكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أنه آن الأوان للتوجه إلى مجلس الأمن الدولي بشكل عاجل لاستصدار قرار بوقف الاعتداءات الإسرائيلية المتمثلة بتمزيق ومصادرة أراضي الضفة الغربية، بما فيها القدس، ووضع هذه القضية على جدول أعمال محكمة الجنايات الدولية، باعتبارها إحدى الجرائم الكبرى التي تُرتكب في الأرض الفلسطينية.

واعتبرت اللجنة إعادة احتلال قرية بوابة القدس المقامة في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة، بعد هدمها للمرة الثامنة على التوالي، وإعلانها منطقة عسكرية مغلقة، استمراراً لسياسة التطهير العرقي التي تمارسها حكومة الاحتلال في الأرض الفلسطينية.

وحذرت المنظمة من مساعي سلطات الاحتلال من خلال هدمها قرية بوابة القدس إلى تهجير المواطنين من البدو من أماكن سكنهم، ومصادرة أوسع مساحة من الأراضي لتنفيذ المخطط الاستيطاني المعروف باسم إي 1 الذي يهدف إلى خلق تواصل بين المستوطنات وتهويد المنطقة الممتدة من القدس حتى البحر الميت.

وشددت المنظمة على أن الاعتداءات الإسرائيلية المتصاعدة لن تكسر صمود المواطنين على أراضيهم في القدس والأغوار والمناطق البدوية وفي كافة المحافظات، ولن تثنيهم عن حمايتها من اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه، وإفشال مخططات التهجير والاقتلاع العنصرية بحقهم.

انشر عبر