شريط الأخبار

اصحاب البيوت المدمرة يطالبون الأنروا بتحمل مسؤولياتها تجاه مراكز الايواء بغزة

11:15 - 17 تشرين أول / فبراير 2015

بيوت مدمرة
بيوت مدمرة

فلسطين اليوم - غزة


طالب اصحاب البيوت المدمرة في غزة اليوم الثلاثاء وكالة غوث و تشغيل اللاجئين الفلسطينيين الانروا بالتراجع عن قرارها القاضي بوقف تقديم الدعم و المساعدات و تأخير عملية الاعمار.

و جاء ذلك خلال اعتصام نظمه عدد من المواطنين المدمرة بيوتهم احتجاجاً على وفاة الطفل عز الدين جاد الكفارنة (16شهراً) بحريق اندلع داخل مدرسة الشوا للإيواء، التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) شرق بلدة بيت حانون شمال القطاع، وأصابة والداه وشقيقا بحروق واختناق.

و حمل المعتصمون الانروا و حكومة التوافق و الفصائل الفلسطينية المسؤولية عما يتعرض له المواطنون في مراكز الايواء في قطاع غزة، موضحين أن قطاع غزة يتعرض لمؤامرة دولية من خلال تشديد الحصار و التجويع الذي يعيشه المشردين في هذه الملاجئ، و أن الحكومة و الرئاسة لم تحركا ساكناً تجاه انهاء معاناتهم.

و دعا المعتصمون لمحاكمة قادة الاحتلال الذين هم المسؤول الأول عن معاناة ابناء شعبنا في قطاع غزة، و تشريدهم بعد استهداف منازلهم خلال العدوان الأخير على قطاع غزة.

انشر عبر