شريط الأخبار

شحادة: ملف الموظفين على رأس أجندة وفد المنظمة في زيارته لغزة

10:37 - 15 تموز / فبراير 2015

وفد منظمة التحرير وحماس يحتفلون باعلان الشاطئ
وفد منظمة التحرير وحماس يحتفلون باعلان الشاطئ

فلسطين اليوم - رام الله

أعرب جميل شحادة عضو وفد منظمة التحرير الفلسطينية عن أمله في أن يعمل الكل الوطني باتجاه انجاز المصالحة من خلال ذهاب الوفد لقطاع غزة، خاصة أن الكل عمل من أجل توفير الأجواء لتشكيل الوفد، والكل رحب به بدءًا من حركة حماس، مؤكداً في الوقت ذاته على ضرورة وقف الحملات الإعلامية وتوفير الأجواء وتهيئتها من قبل وسائل الإعلام المختلفة.

وأوضح شحادة لمراسل "فلسطين اليوم"، أن الوفد يمثل فصائل منظمة التحرير الفلسطينية برئاسة عزام الأحمد، وسيتقرر خلال اليومين القادمين موعداً للذهاب لقطاع غزة، بعد بحث الأحمد مع نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق ملف المصالحة سواء بلقاء مباشر في القاهرة أو عبر الهاتف إن تعذر اللقاء لأسباب خارجة عن إرادة الطرفين.

وأكد شحادة أن زيارة الوفد لغزة مُعد لها بشكل جيد لإنجاح مهمته والمضي قدماً في ملفات المصالحة، وأن ملف الموظفين الذين عينتهم حركة حماس خلال سنوات الانقسام على أجندة الوفد، خاصة وأن هناك تفاهمات عليه مسبقة في القاهرة، بتشكيل لجنة إدارية وقانونية، ووجود مشاريع أخرى كالمشروع السويسري للمساهمة في حل هذا الملف.

وعن سبب تأخير تنفيذ تفاهمات الشاطئ وعدم تطبيق أي من بنوده سوى تشكيل حكومة التوافق الوطني، أوضح شحادة أن العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة هو من تسبب في ذلك ، إضافة لانشغال القيادة بعد العدوان وبروز إشكاليات جديدة كملف عادة الإعمار. مؤكداً أن مهمة الوفد هو تذليل كل هذه العقبات والاتفاق على تنفيذ التفاهمات السابقة على أرض الواقع.

وشدد عضو وفد منظمة التحرير الفلسطينية، على أن الكل الفلسطيني بحاجة إلى إنجاح مهمة الوفد وخاصة حركتي فتح وحماس.

وعن وجود أطراف فلسطينية معنية في إبقاء حالة الانقسام، أكد شحادة أن هناك أطراف تسعى لإفشال المصالحة ، لكن لا يوجد معلومات محددة حول الموضوع.

انشر عبر