شريط الأخبار

الاحتلال يمدد مصادرة 400 ألف دونم من أراضي الضفة

10:32 - 14 حزيران / فبراير 2015

مصادرة اراضي
مصادرة اراضي

فلسطين اليوم - الخليل

كشف معهد الأبحاث التطبيقية (أريج) الذي يراقب النشاطات الاستيطانية في الاراضي الفلسطينية، اليوم السبت عن أن سلطات الاحتلال مددت مصادرة نحو 400 ألف دونم من أراضي العزل الشرقية في الضفة الغربية.

وكانت سلطات الاحتلال أصدرت عام 2009 أمرا يقضي بمصادرة 410,884 دونما من الأراضي الممتدة من مستوطنة معالي أدوميم شرق القدس وحتى محافظة الخليل، التي تشكل منطقة العزل الشرقية التي تمتد حتى البحر الميت.

وأشار المعهد في بيان إلى أن ما يسمى بقائد قوات الجيش الإسرائيلي في الضفة أصدر أمرا عسكريا يقضي بتمديد وإغلاق هذه الأراضي، موضحا أن الاحتلال استغل 212 دونما من المساحة المذكور لصالح توسيع مستوطنة "معالي أدوميم" المقامة على أراضي المواطنين شرق القدس.

وتابع أن سلطات الاحتلال عملت على تغيير الواقع على هذه الأراضي، فمساحة منطقة العزل الشرقية تبلغ 1564 كلم 2 (1,564000 دونما ) منها 716,210 دونم مصنفة على انها مناطق عسكرية مغلقة ومناطق إطلاق نار وأراضي "محمية طبيعية".

وبين التقرير ان إسرائيل شرعت منذ العام 1968 ببناء المستوطنات غير القانونية والتي تمتد من مستوطنة "ميخولا" في أقصى شمال الأغوار وانتهاء بمستوطنة "متسييه شاليم" في أقصى جنوب الضفة الغربية. ومع تصاعد الاستيطان وأوامر المصادرة خلال سنوات الاحتلال، جرى مصادرة 64000 دونم (64 كيلومتر مربع)، ما نسبته 7.4% من المساحة الكلية للمناطق الزراعية في العزل الشرقية (864كلم مربعا) و 3.9% من المساحة الكلية للمنطقة، وبذلك تم حرمان سكانها من المواطنين الفلسطينيين من استغلال تلك الأراضي.

وتشكل منطقة العزل الشرقي 27% من إجمالي مساحة الضفة الغربية المحتلة، وتضم 38 مستوطنة إسرائيلية غير شرعية تم بناؤها على مساحة قدرها 37,953 دون، ويقطنها ما يزيد عن 13000 مستوطن بالإضافة إلى 32 بؤرة استيطانية.

وعلى الأرض, فإن إسرائيل تسيطر على إجمالي مساحة 95% من منطقة العزل الشرقية, مُقسمة على النحو التالي: 9% مناطق مزروعة بالألغام، 25% مناطق مصنفة على انها محميات طبيعية و 2.3% مناطق تحتلها المستوطنات الإسرائيلية، و 2.8 % مناطق تحتلها القواعد العسكرية بالإضافة إلى 51.4% مناطق تم الإعلان عنها على أنها "مناطق عسكرية مغلقة".

انشر عبر