شريط الأخبار

إنسان آلي يكتشف دواء للملاريا

08:40 - 14 حزيران / فبراير 2015

إنسان آلي
إنسان آلي

فلسطين اليوم - وكالات

لابد أن تتعرف بـ”إيفي”، العالِمة الكيميائية الآلية التي تبتكر الأدوية، فربما تقوم بإنقاذ حياتك ذات يوم، وقد صممت خصيصاً كي تقوم بالتجارب و اكتشفت بالفعل مركباً قد يساعدنا في مواجهة مرض الملاريا والسرطان.

“إيفي” هي تكملة لمشوار بدأ منذ 2009 عندما قام العلماء في جامعتي أبيريستويث وكامبريدج بابتكار الإنسان الآلي “آدم” ليكون أول إنسان آلي يستطيع اكتشاف المعلومات العلمية الجديدة بمفرده، وبعد ست سنوات قام الفريق ذاته بتطوير هذا الإنسان الآلي وتعديله ليسموا الروبوت الجديد “إيفي” والذي يعني بالعربية حواء.

وقال العلماء في مؤتمر صحفي أن “إيفي” تستطيع أن تجمع الملاحظات بمفردها، وأن تستنتج وتختبر استنتاجاتها وتقوم بالتجارب وتجمع النتائج ثم تعيد المحاولة لعدد غير محدود من المرات.

وتحدث العلماء عن أكبر مشكلة ينتظر من هذا الروبوت حلها وهي إهمال شركات الأدوية لإيجاد علاج لأمراض استوائية معينة بسبب الكلفة الباهظة للبحث والحاجة لتكرار التجارب كثيراً، مثل مرض شاغاس ومرض النوم الأفريقي، وسوف ينقذ هذا الملايين من الأرواح من قبضة الموت، إذ يوجد حوالي ثمانية مليون شخصاً مصاباً بمرض شاغاس، بينما يهاجم مرض النوم الأفريقي حوالي عشرة آلاف شخص جديد كل سنة،، ويأملون من “إيفي” أن تكون ثورة في عالم صناعة الأدوية وأن تكتشف علاجات جديدة للملاريا والأمراض الاستوائية المهملة بشكل سريع وفي متناول الدول الفقيرة.

هذا الروبوت يكلف حوالي مليون دولار، ويستطيع أن يفحص حوالي 10,000 مركب دوائي كل يوم عبر ذكاء اصطناعي عالي بحيث يستبعد المواد السامة للإنسان ويعمل على ما يستهدف المرض، وبالتأكيد لا توجد قوة بشرية تستطيع تغطية كل هذا العدد في يوم واحد، وبهذه الطريقة استطاع اكتشاف الدواء الذي يستهدف جزيئاً معيناً يوجد في طفيل الملاريا.

انشر عبر