شريط الأخبار

اتحاد الإذاعات: 15 صحفياً تعتقلهم "إسرائيل" ولا أحد يُحرك ساكناً

12:19 - 14 حزيران / فبراير 2015

اعتقال الصحفيين متواصل
اعتقال الصحفيين متواصل

فلسطين اليوم - غزة

قال تقرير لإتحاد الإذاعات والتلفزيونات الفلسطينية، أن "إسرائيل" لا تزال تُمارس الإرهاب والقمع بحق الصحفيين الفلسطينيين في كافة الأراضي الفلسطينية وتعتقل في سجونها 15 صحفياً فلسطينياً وبعضهم اعتقل منذ سنوات سابقة لازالوا يقبعون في سجون الاحتلال ويعانون ظروفاً اعتقالية صعبة.

وأشار الاتحاد في بيان صحفي تلقت "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، على خطابات وجهها لكل الجهات التي تعنى بالحريات الصحفية من أجل التدخل لوضع حد للانتهاكات المتعمدة التي يتعرض لها الصحفيون من حيث إطلاق النار المباشر ومصادرة المعدات ورشهم بالمواد السامة والعادمة واستدعاء بعضهم للتحقيق واعتقالهم في ظروفا سيئة دون ذنب اقترفوه إلا لكونهم يكشفون بأقلامهم وكاميراتهم الحقيقة للعالم وينقلون معاناة شعبهم .

وجدد الاتحاد نداءه للمؤسسات التي تعنى بحقوق الصحفيين في العالم لضرورة التدخل من أجل الإفراج عن 15 صحفياً في سجون الاحتلال كما نطالب بتوفير الحماية للصحفيين الفلسطينيين لكي يعملوا بحرية دون تضييق عليهم على الحواجز وفي ميادين العمل .

وأكد الاتحاد، أن الصحفيين الفلسطينيين يواجهون معاناة مضاعفة داخل سجون الاحتلال بسبب منعهم من مواصلة عملهم علاوة على الأحكام الجائرة بحقهم والتي تصل لسنوات كبيرة لكونهم يعملون مع مؤسسات صحفية فلسطينية تنقل الحقيقة بمهنية .

وطالب، كل المؤسسات الحقوقية لتسليط الضوء على معاناة زملاؤنا الصحفيين في سجون الاحتلال والتي كان أخرهم الزميل  علاءالطيطي، مراسل فضائية الأقصى في الخليل، والذي اعتقل بتاريخ 21-1-2015 وخضع للمحاكمة بتهمة العمل في جهة محظورة... حيث أن هناك إهمال حقوقي ونقابي وسياسي بحقهم وهذا يستوجب استنهاض المستويات الحقوقية والنقابية والسياسية للدفاع عنهم باستمرار وإبراز معاناتهم .

وناشد الاتحاد، كافة النقابات العربية والدولية لمعاملة الصحفيين الإسرائيليين بالمثل ومنعهم من التغطية والعمل في أي مكان في العالم حتى يتم الضغط على كيان الاحتلال للإفراج عن الصحفيين الفلسطينيين في سجون الاحتلال فقد لوحظ مؤخرا الاستهداف المتصاعد للصحفيين باعتقالهم، وقد سجلنا في اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الفلسطينية خلال شهر واحد اعتقال واحتجاز 12 صحفي فلسطيني في الضفة والقدس المحتلة، بينهم 4 اقتيدوا لمراكز الاعتقال والتحقيق ومنهم 3 لازالوا معتقلين.

وفيما يلي قائمة بالصحفيين الفلسطينيين المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلية :

1.أقدم الصحفيين المعتقلين محمود موسى عيسى، من مخيم شعفاط شمال القدس، والذي عمل مراسلا لصحيفة صوت الحق والحرية ومدير التحرير فيها، ومعتقل منذ عام 1993، ومحكوم بالسجن المؤبد.

2. الصحفي أحمد الصيفي، من رام الله، وكان طالبا في كلية الإعلام بجامعة بيرزيت، ومعتقل منذ 19/8/2009 ويقضي حكما بالسجن لمدة 19 عاماً.

3. الصحفي صلاح عواد، من نابلس، وهو معتقل منذ شهر نيسان 2011،ويواجه حكما بالسجن لمدة 7 سنوات، وكان يشغل مدير الدائرة الإعلامية في نادي الأسير الفلسطيني برام الله.

4. مدير الدائرة الإعلامية بمكتب نواب حركة حماس في رام الله مراد محمد أبو البهاء، والمعتقل منذ تاريخ 15/6/2012.

5. الصحفي عنان سمير عجاوي من منطقة جنين، اعتقل على معبر الكرامة بتاريخ 16/1/2013

6. الناشط والكاتب الصحفي ثامر سباعنة، من جنين ومعتقل منذ 6/3/2013

7. مدير مكتب صحيفة فلسطين التي كانت توزع بالضفة الغربية وليد خالد من سلفيت والمعتقل منذ آذار 2013.

8. الصحفي محمد منى والذي يواجه الاعتقال الإداري المتجدد منذ اعتقاله بتاريخ 7/8/2013.

9. الصحفي همام عتيلي من طولكرم والمعتقل منذ 12/8/2014 وهوطالب بقسم الإذاعة والتلفزيون بجامعة النجاح الوطنية.

10. مدير مكتب فضائية الأقصى في الضفة الغربية عزيز كايدالذي اعتقل من منزله بمدينة البيرة بتاريخ 17/6/2014 وجرى تحويله للاعتقال الإداري مرتين آخرهما في 30 أكتوبر الماضي.

11. الصحفية والناشطة في مجال الأسرى بشرى الطويل والمعتقلة منذ 4/7/2014

12. قتيبة قاسم مراسل موقع أصداء برسو الذي اعتقل على حاجز الكونتينر شمال بيت لحم بتاريخ 10-12-2014.

13. علاء الطيطي، مراسل فضائية الأقصى في الخليل، اعتقل بتاريخ 21-1-2015 وخضع للمحاكمة بتهمة العمل في جهة محظورة.

14. عامر أبو هليل من الخليل، الصحفي بإذاعة محلية برام الله، اعتقل بتاريخ 25-1-2015، وهو طالب إعلام بجامعة القدس.

15. محمد عطا من رام الله، صحفي حر وطالب بكلية الإعلام في جامعة القدس،اعتقل بتاريخ 27-1-2015.

 

انشر عبر