شريط الأخبار

مصادر: بريد فلسطين المسروق في حوزة الشرطة والتحقيقات جارية في حادثة السرقة

05:22 - 12 حزيران / فبراير 2015

بريد ارامكس
بريد ارامكس

فلسطين اليوم - رام الله

أكدت مصادر لـ"فلسطين اليوم" ان الشرطة عثرت على البريد الفلسطيني الذي سرق في تاريخ 27/12/2014 ، وانه محتجز في مركز شرطة الضواحي في رام الله.

وأوضحت المصادر ان الشرطة الفلسطينية تتحفظ على تسليم البريد المسروق بغية استكمال التحقيقات الجنائية في سرقته.

وأشارت المصادر أن الشرطة الفلسطينية وعدت بتسليم البريد خلال الأيام القليلة القادمة.

 وكانت وكالة "فلسطين اليوم" الإخبارية حصلت من مصادر في وزارة الداخلية في رام الله على إفادة توضح تعرض شركة "ارامكس" للبريد السريع للسرقة الأمر الذي كبدها ملايين الشواكل، والحق ضرر بالغ في المواطنين والبنوك خاصة في قطاع غزة.

وتوضح الإفادة أن شركة "ارامكس" للبريد السريع تعرضت للسرقة في تاريخ 27/12، وتحوي الإفادة سرقة لجميع البنوك الفلسطينية، وبريد للبنوك العاملة في غزة من شيكات وحوافظ ومستندات للمواطنين.

كما وتفيد الوثيقة انه سرق من الشركة البريد الوارد من مكتب أرامكس "غزة" بتاريخ 23/12 و تاريخ 24/12 والذي يشمل سفر مواطنين ووثائق ومعاملات مواطنين مرسلة لجهات رسمية وخاصة.

بالإضافة إلى أن السرقة شملت بريد موجه لقنصليات القدس، والبريد الدولي الوارد من الأردن بتاريخ 24/12 ويحتوي على جوازات سفر مواطنين، وبريد لشركات ومؤسسات خاصة وحكومية، وبريد ومعاملات مواطنين.

وتكبدت شركات بريد غزة اضرار مادية بالغة، ومن المعروف ان شركة أرامكس للبريد السريع حاصلة على نصيب الاسد بالخدمات البريدية، حيث أنها كبرى شركات البريد العاملة في فلسطين.

وما دعا وكالة فلسطين اليوم لنشر الوثيقة نفي إحدى شركات البريد السريع لحادثة السرقة، والتي أكدتها وكشفت عنها "فلسطين اليوم" عبر مصادر لديها.

وكانت "فلسطين اليوم" نشرت في تقرير سابق، تفاصيل وحيثيات سرقة البريد تحت عنوان  (اضغط هنا) .. "فلسطين اليوم" تكشف النقاب عن سرقة بريد "غزة - رام الله" ومقاصة 18 بنك

انشر عبر