شريط الأخبار

بدون أدوية :"خطة من ثمان أسابيع فقط لإنقاص الكوليسترول"

09:04 - 09 حزيران / فبراير 2015

أدوية
أدوية

فلسطين اليوم - وكالات

ربما تسأل نفسك هل أحتاج إلى هذه الخطة إذا لم أكن سميناً؟

وما لا تعرفه هو أنه للأسف ليس لارتفاع الكوليسترول أعراض، فهو ليس مثل السمنة، لا يمكن تشخيصه بالنظر، فقد تكون قصيراً وسميناً ولديك مستوى طبيعي من الكوليسترول وقد تكون طويلاً ونحيفاً بمستوى مرتفع من الكوليسترول، والطريقة الوحيدة كي تعرف ذلك هي باختبارات الدم، والتي يتوجب عليك إذا كنت فوق سن الأربعين أن تتوجه لعملها الآن.

الكوليسترول يقتل الإنسان ببطء، الكوليسترول السيء تحديداً والمسمى VDL، إذ يتراكم في الأوعية الدموية مضيقاً إياها ومعرضاً إياها في أي وقت لانسداد مفاجئ وتعرض الإنسان لسكتة دماغية أو سكتة قلبية، إذ ينقطع الدم بشكل تام.

اثنان من كل ثلاثة بالغين حولك فوق سن الأربعين لديهم ارتفاع الكوليسترول في الدم، ولابد أنك تعرف عدة أشخاص على الأقل ممن يتناولون حبوب “الستاتيين” المخفضة للكوليسترول، والذي أصبح استخدامه هذه الأيام خيالياً، فتبعاً لإحصائية في بريطانيا وجدوا أن حوالي 7 مليون بريطاني يتناولون “الستاتيين” كل يوم، وفي ظل الاستخدام المتزايد لهذه الحبوب هل يمكننا أن نخفض الكوليسترول في دمنا بدون أدوية؟ الإجابة هي نعم!

فقد جاءت هذه الدراسة الجديدة لتقترح خطة من ثمان أسابيع فقط لتخفيض الكوليسترول بدون أدوية، وهذا يدعم المدرسة الجديدة في التفكير التي تؤيد أن أدوية تخفيض الكوليسترول أصبح مبالغاً في استخدامها كثيراً، وليس ذلك فحسب فبعض الخبراء يقولون إن تخفيض الكوليسترول بنسبة كبيرة بالأدوية قد يسبب مشاكل صحية مثل فقدان الذاكرة والاكتئاب.

وقد أكدت دراسة إسبانية على ذلك مؤكدة أنه بتحويل النظام الغذائي إلى النظام الغذائي البحر متوسطي الذي يعتمد على الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والمكسرات وزيت الزيتون وتقليل اللحوم الحمراء والكيك والمعجنات قد قلل خطر حدوث النوبات القلبية للثلث.

وتقول أخصائية القلب أماندا فارنافا أن الستاتيين مطلوب فقط للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكولسترول في الدم جداً ولديهم تاريخ قوي في العائلة بأمراض القلب، أو تعرضوا لنوبة قلبية بالفعل، أما باقي الأشخاص فتغيير نمط الحياة هو الشيء المطلوب الوحيد.

إليك خطة الثمان أسابيع لتخفيض الكوليسترول

 

  • خطة الرياضة

كل يوم لمدة ثلث ساعة تقريباً، أي نشاط حتى لو كان القيام بالأعمال المنزلية أو العناية بالبستان، إلى السباحة والركض، المهم أن يكون نشاطاً يرفع معدل ضربات قلبك ويحسن صحتك، يمكنك أن تجزئ المدة على مدى اليوم، إذ أن ممارسة الرياضة بانتظام تزيد الكوليسترول الجيد HDL وتقلل الكوليسترول السيء LDL.

  • خطة الأكل

وخطة الأكل هذه تستطيع أن تخفض الكوليسترول في دمك بنسبة 20% كاملة، وذلك بأن تبعد عن طاولة طعامك اللحوم الحمراء واللبن والزبادي كامل الدسم، وأن تبدلها بالدجاج أو السمك ومنتجات الألبان قليلة الدسم، كما يجب عليك أن تضع كل يوم عليها من الأطعمة الستة الخافضة للكوليسترول والتي تتضمن:

1-الصويا

لماذا الصويا؟ لأنه بتناول كوب كل يوم من لبن الصويا أو خمسة وعشرين جراماً من فول الصويا أو التوفو فهو يستطيع أن يساعد الكبد على إزالة الكوليسترول السيء، مقللاً إياه بنسبة تصل إلى 5%.

2-الألياف

فشيء بسيط مثل تبديل الخبز الأبيض بخبز من الحنطة الكاملة قادر على إحداث فرق كبير داخل جسدك، فالألياف مثل حبوب القمح الكاملة والفواكه والخضروات والبقول يقلل الكوليسترول السيء إذا تناولت منه 15 جراماً كل يوم وهو ما يساوي شريحة واحدة من خبز محمص من الحنطة الكاملة مع الفاصولياء البيضاء المطبوخة.

3-الستيرول النباتي

وهي مجموعة من الستيرولات تنتجها النباتات، وهي تعمل كمضادات طبيعية للكوليسترول، إذ أنها تشبهه في التركيب وتعاكسه في عمله، ومن المعروف أن مادة الكوليسترول لا توجد إلا في المواد الغذائية حيوانية المصدر، ولذا إذا احتوى غذاؤنا على منتجات نباتية غنية بالفايتوستيرول النباتي فإنه سيعمل على مقاومة وإعاقة امتصاص الأمعاء للكوليسترول، وأغني المصادر النباتية به هي بذور السمسم ثم الفستق الحلبي ثم بذور القرع ثم اللوز ثم المكسرات البرازيلية، وقد أوصى الخبراء بحوالي 2 جرام منها كل يوم.

4-المكسرات

فتناول حفنة صغيرة من المكسرات خاصة الجوز واللوز كل يوم كافية كي تعطي لك هذا التأثير المفيد وتقلل الكوليسترول السيء بنسبة 5%.

5-الأسماك الزيتية

إذ أن تناول سمك الماكريل أو السالمون الغني بالأحماض المفيدة أوميجا 3 يساعد على رفع مستوى الكوليسترول الجيد لديك، أما إذا كنت من الأشخاص الذين لا يحبون الأسماك فعليك أن تأخذ من زيت السمك أوميجا 3 بشكل يومي.

6-الشوفان

إذ أن الشوفان بمقدار صحن واحد كل يوم يسبب مستوى عالٍ من الألياف الذائبة في الدم يعمل على إيقاف الجسم عن امتصاص الدهون. 

انشر عبر