شريط الأخبار

"الإسرائيليون" يخشون التنزه في الشمال

08:29 - 01 تشرين أول / فبراير 2015

التنزة في الشمال
التنزة في الشمال

فلسطين اليوم - وكالات

ابتعد الإسرائيليون عن التنزه في مناطق شمال البلاد خلال عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة، وذلك على الرغم من دعوة الحكومة وقادة الجيش إلى العودة إلى الحياة الطبيعية في الشمال في أعقاب التوتر الأمني خلال الأسبوعين الأخيرين، الذي بدأ بالغارة في القنيطرة ومقتل مقاتلين من حزب الله وجنرال إيراني وانتهى بعملية شبعا التي نفذها حزب الله وسقط فيها جنديان إسرائيليان قتيلان وسبعة جرحى، يوم الأربعاء الماضي.

وذكرت تقارير "إسرائيلية" اليوم، الأحد، أنه على الرغم من الطقس المشمس في منطقة الشمال، وخاصة في جبل الشيخ حيث تراكمت الثلوج، إلا أن عدد المتنزهين كان قليلا بشكل ملحوظ قياسا بفترات ساد فيها هدوء أمني.

وتفيد المعطيات بأن المتنزهين حجزوا 50% فقط من غرف الضيافة والفنادق في شمال البلاد خلال نهاية الأسبوع الماضي، وهذه نسبة ضئيلة مقارنة بالفترات العادية وفي مثل هذه الفترة من السنة، حيث تتراكم الثلوج في جبل الشيخ والمياه جارية بقوة في الأودية والأنهار.

ولم يصل سوى بضعة آلاف من الإسرائيليين إلى منطقة الشمال بينما دخل مئات فقط إلى جبل الشيخ.

وقال مدير غرف ضيافة في مستوطنة تقع عند سفوح جبل الشيخ إن "الوضع ليس جيدا، ومن شأن الهدوء المتواصل فقط أن يعيد الزوار والنزلاء، ونأمل أن يحدث هذا قريبا".

وكان وزير الحرب الإسرائيلي، موشيه يعلون، صرح يوم الجمعة الأخير بأن جولة القتال بين إسرائيل وحزب الله "باتت من ورائنا" لكنه أردف أن الجيش الإسرائيلي، الذي حشد في الأسبوعين الماضيين قوات كبيرة في شمال البلاد، "متأهب ومستعد" لمواجهة أي تطور، الأمر الذي لم يشجع الإسرائيليين على الخروج للتنزه.

انشر عبر