شريط الأخبار

إصابة 6 جنود في هجوم على 3 حواجز بسيناء المصرية

10:35 - 31 حزيران / يناير 2015

نقطة تفتيش
نقطة تفتيش

فلسطين اليوم - وكالات

أصيب 6 جنود بالجيش المصري، مساء اليوم السبت، جراء هجمات استهدفت 3 حواجز عسكرية، بسيناء، وتم نقل المصابين لمستشفى العريش العسكرى، وفق مصادر طبية وأمنية.

وقال المصدر الأمنى إن قوات الأمن تلاحق المهاجمين كما تم الدفع بتعزيزات أمنية إلى رفح.

وأوضح أن 3 حواجز عسكرية تعرضت لهجمات بأسلحة ثقيلة، وهى حواجز "لافى" و"سادوت" و"الماسورة" وتقع جميعها على الطريق الدولى الشيخ زويد رفح.

وفي وقت سابق مساء اليوم أفاد المصدر أن قوات الجيش أحبطت، محاولة تفجير حاجز "الجورة" الأمني، في شمال سيناء، وفق مراسل الأناضول.

وقال المصدر، إن "قوات الأمن أحبطت محاولة اقتحام لكمين في الجورة جنوب الشيخ زويد (في محافظة شمال سيناء)".

وأوضح المصدر أن "شخصا يقود شاحنة لنقل المياه، اقترب من موقع الكمين وحاول اقتحامة ولم يستجيب للتعليمات بالتوقف وتم اطلاق النار عليه وانفجر وتحول قائدة إلى اشلاء دون أن يحدث أي أضرار في الموقع".

 ولم تصدر أي بيانات رسمية عن الحادث حتى الساعة  كما لم تتبن أي جهة الهجمات.

يأتي ذلك بعد يومين من هجمات "إرهابية" شهدتها سيناء، مساء الخميس الماضي، حيث استهدفت 3 تفجيرات متزامنة، مقار أمنية وعسكرية بمدينة العريش، مركز محافظة شمال سيناء، وفي نفس الوقت شهدت مقار أمنية أخرى في الشيخ زويد ورفح بنفس المحافظة هجوما بالأسلحة، قال التلفزيون المصري الحكومي إن الحوادث أسفرت عن سقوط 20 قتيلا و36 مصابا. 

 فيما أفاد مصدر طبي، بأن عدد القتلى بلغ 29 بالإضافة إلى 45 مصابا، في حين لم تصدر أي جهة رسمية حتى الآن حصيلة نهائية بشأن الضحايا.

وفي وقت سابق اليوم، أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قرارا جمهوريا بتشكيل قيادة موحدة لمنطقة شرق سيناء ومكافحة الإرهاب، حسب بيان بثه التلفزيون الحكومي.

وقال البيان إن الرئيس المصري قرر "تشكيل قيادة موحدة في منطقة سيناء ومكافحة الإرهاب بقيادة اللواء رشدي عسكر بعد ترقيته لرتبة الفريق".

انشر عبر