شريط الأخبار

"إسرائيل" تغلق ملف مجزرة رفح ولن تحاكم أي جندي

12:52 - 31 حزيران / يناير 2015

مجزرة رفح
مجزرة رفح

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

ذكر تقرير نشره موقع (NRG) التابع لمؤسسة معاريف الإعلامية العبرية، اليوم السبت، أن "إسرائيل" قررت إغلاق التحقيقات التي قررت النيابة العامة فتحها تحت بند ارتكاب جرائم جنائية في رفح، بعد وقت قصير من عملية أسر الضابط هدار غولدين.

وحسب الموقع، فإن الضجة الإعلامية التي شهدتها "إسرائيل" بعد الإعلان عن فتح التحقيق كانت عبارة عن "ذر للرماد بالعيون" وأن الهدف منها التقليل من الضغوط الدولية في ظل الدعوات التي لفتح تحقيق دولي في محكمة الجنايات الدولية ضد هجمات جيش الاحتلال "الإسرائيلي".

وأشار الموقع إلى أن التحقيقات التي أجريت خلصت إلى أنه لم يكن هناك "إطلاق نار غير قانوني" خلال العملية وأن الضباط المشرفين عليها لم يطلبوا تفعيل عملية "هنيبعيل" الخاصة باستخدام الكثافة النارية الكبيرة لإنقاذ أي جندي أسير.

وتقول التحقيقات إنه لن يتم محاكمة أي جندي أو ضابط شاركوا بالعملية التي أدت لاستشهاد 150 فلسطينيا في أقل من ساعة ونصف.

وأوضح الموقع أن التحقيق في 300 حادثة لإطلاق نار داخل مناطق مأهولة، قد أغلق وانتهى بالإشارة لعدد الهجمات التي نفذت، حيث نفذ سلاح الجو 7000 غارة مركزة باستخدام نظام جي بي اس، يضاف إليها إطلاق ما لا يقل عن 35 ألف قذيفة مدفعية.

انشر عبر