شريط الأخبار

محدث.. إصابة العشرات بالرصاص والغاز السام بمسيرات الضفة

02:24 - 30 تشرين أول / يناير 2015

مواطنون يلقون قنابل الغاز على قوات الاحتلال بمسيرة كفر قدوم الأسبوعية- أرشيف
مواطنون يلقون قنابل الغاز على قوات الاحتلال بمسيرة كفر قدوم الأسبوعية- أرشيف

فلسطين اليوم - رام الله

أفاد مراسلنا بالضفة المحتلة بإصابة العشرات بالاختناق الشديد والرصاص المعدني خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية السلمية التي تجوب قرى ومحافظات الضفة المحتلة احتجاجاً على الاستيطان وإغلاق الطرق أمام المواطنين وجدار الفصل العنصري.

وأوضح مراسلنا أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص المعدني على المسيرات الأسبوعية وأمطرت المتظاهرين بقنابل الغاز المسيلة للدموع.

وقد أصيب العشرات من المواطنين بالاختناق الشديد خلال قمع قوات الاحتلال بعد ظهر اليوم الجمعة، المشاركين في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية السلمية حيث رشقتهم بالمياه العادمة ومنعتهم من الوصول إلى المدخل المغلق من قبل قوات الاحتلال لصالح مستوطنة 'قدوميم' منذ سنوات طويلة.

واعتدت قوات الاحتلال على أحد طواقم التلفزة ومنعته من البث المباشر بعد أن احتجزت أحد مصوريه داخل سيارة البث ومنعته من التصوير.

ونصبت قوات الاحتلال الكمائن وباغتت المشاركين بقنابل الصوت وقنابل الغاز السام والرصاص المعدني، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات إغماء جراء  استنشاقهم الغاز المدمع والسام.

كما أصيب مواطنون بالرصاص المعدني عرف منهم المسن مؤيد شتيوي( 60عاما) برصاصة معدنيه في الرجل، والطفل علام نضال بقنبلة غاز في الرأس.

من جهته أصيب اليوم الجمعة، مواطن بقنبلة غازية بصورة مباشرة في يده، وأصيب العشرات بحالات الاختناق بالغاز المسيل للدموع خلال مشاركتهم في مسيرة بلعين الأسبوعية.

وقد أمطرت قوات الاحتلال، المتظاهرين بالقنابل الغازية والرصاص المعدني  المغلف بالمطاط، وتوغلت لتصل إلى مشارف القرية من الجهة الغربية.

وقد احتجزت قوات الجيش الناشط محمد الخطيب عضو اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان، حيث تم احتجازه لمدة ساعات وقد أفرج عنه في وقت لاحق.

وشارك في المسيرة الصحفي الياباني الشهير هيروكاوا المهتم بتوثيق التاريخ الشفوي الفلسطيني الخاص بقضية اللاجئين، حيث صور المسيرة واستمع إلى شهادات حية من معاناة المواطنين الناجمة عن وجود الجدار والمستوطنات على أرضهم.

انشر عبر