شريط الأخبار

حماس تخرج 20 ألف من ملتحقي مخيمات "طلائع التحرير"

12:10 - 29 تشرين أول / يناير 2015

الفتوة
الفتوة

فلسطين اليوم - فلسطين اليوم

 قال عضو المكتب السياسي في حركة حماس، الدكتور خليل الحية بأن كتائب القسام أخذت على عاتقها تدريب جيلاً جديداً من طلائع فلسطين لتكون انطلاقة جديدة من قطاع غزة، نحو التمسك بالثوابت الفلسطينية ، موضحاً بأنها ستكون رأس حربة الأمة في مواجهة العدو الصهيوني.

و نقل الحية خلال كلمة له في احتفال تخريج مخيمات "طلائع التحرير" في قطاع غزة تحية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، خالد مشعل و قائد كتائب القسام، محمد الضيف الى هؤلاء الطلائع ، مؤكداً أن مخيمات طلائع التحرير رسالة للجميع أننا سنحمي شعبنا أمام المؤامرات.

و أضاف: " قدرنا أن نحمل السلاح محررين، و شعارنا حماية ديننا وعقيدتنا ورسولنا صلى الله عليه وسلم".

و أكد بأن هذا الجيل الصاعد نتاج بذرة زرعها القائدين الشهيدين رائد العطار ومحمد أبو شمالة، مشدداً على أن حركته تربي ابنائها على العزة و المقاومة لا على الذلة و التنسيق الأمني.

كما وجه الحية التحية للمقاومة الاسلامية في لبنان، مشيراً الى أن حزب الله مرغ أنف الاحتلال أمس مرة أخرى بعملية خاطفة، مجدداً تمسك حركته بخيار المقاومة نحو النصر و التحرير.

من جانبه قال عضو المكتب السياسي لحماس الدكتور محمود الزهار، أشبال "طلائع التحرير" سيكونوا غداً خلف الصواريخ في معركة "وعد الآخرة" معركة التحرير القادمة.

و أضاف الزهار في كلمة له خلال الاحتفال بمحافظة خانيونس:  إنه ستأتي اللحظة التي ستدرك فيها الأمة أننا مشروع يدافع عن كل هذه الأمة ويحقق أهدافها وكرامتها وعزتها".

و تابع يقول:"إن سلاحنا سيبقى أطهر الأسلحة ولن يوجه لغير الاحتلال والخونة والعملاء، و ستبقى أيدينا ممدودة الى كل أبناء فلسطين  لتحرير كل الأرض والمقدسات وعودة اللاجئين".

و وجه الزهار تحيته الى الاشبال من "طلائع التحرير" قائلاً: " أنتم اليوم في قطاع غزة وغدا في أرجاء الضفة والقدس، و نحن وضعنا في أيديكم السلاح ولن ننزعه منكم إلا لتدريب غيركم".

يشار الى أن كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس نظمت اليوم الخميس حفلاً لتخريج نحو 20 ألف متدرب من ملتحقي مخيمات طلائع التحرير في قطاع غزة.

و وفقا لمصادر في كتائب القسام، فقد شارك في تدريب هؤلاء الفتية نحو 500 مدرب محترف، حيث التحق بالمخيمات نحو 20 الف متدرب، حيث تقرر اقامة هذه المخيمات مرتين في كل عام، علماً بأنه فتح باب الالتحاق للتدريب العسكري في صفوفها للفتيان من عمر 14-17 عاماً للمرة الأولى في تاريخها.

انشر عبر