شريط الأخبار

محلل إسرائيلي: أخطأنا بعملية الاغتيال ولا نريد التوجه لمعركة

06:27 - 28 حزيران / يناير 2015

شبعا
شبعا

فلسطين اليوم - وكالات

أعرب المحلل العسكري الإسرائيلي الشهير "إيال عليما" الأربعاء عن اعتقاده بأن الحكومة الإسرائيلية أخطأت عندما استهدفت القافلة التي ضمت قيادات من تنظيم حزب الله اللبناني، والحرس الثوري الإيراني بداية الأسبوع الماضي.

وقال عليما: إن "إسرائيل" قد أخطأت عندما استهدفت القافلة قبل أسبوع وتوقعت أن لا يكون هناك رد من حزب الله".

واستبعد أن تتجه الأمور لتصعيد كبير والتوجه لمعركة عسكرية، في إشارة إلى خشية "إسرائيل" من تدهور الأوضاع ووصولها لحرب بين الجانبين.

ووافق الكاتب الصحفي الإسرائيلي المقرب من الحكومة الإسرائيلية مئير كوهين عليما في أن "إسرائيل" تتجنب توسيع ردها والوصول لحرب.

 وقال كوهين  إن عملية حزب الله تعتبر الأخطر منذ حرب لبنان الثانية عام 2006، مشيرا إلى أن "الرد لن يخرج عن نطاق محدود لعدم أن تنجر "اسرائيل" لحرب شاملة".

ودافع كوهين عن الغارة التي نفذت في القنيطرة، قائلا إن "إٍسرائيل" أرادت ارسال رسالة إلى إيران وحزب الله رفضها فتح جبهة جديدة ضدها في الجولان، متهما إيران وحزب الله بأنهما كانا يرتبان لفتح جبهة جديدة بالجولان لتكون مثل جبهة قطاع غزة.

انشر عبر