شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يدعو لمسيرة غداً لإنصاف الصحفيين الفلسطينيين الشهداء

01:44 - 25 كانون أول / يناير 2015

الصحفيين بغزة
الصحفيين بغزة

فلسطين اليوم - غزة


دعا منتدى الإعلاميين الفلسطينيين اليوم، الصحفيين والحقوقيين والمثقفين والنشطاء إلى المشاركة في المسيرة التي ستنطلق من ميدان الأمم المتحدة يوم غدٍ الاثنين، صوب مكتب المنسق الخاص للأمم المتحدة بعنوان " الصحفيون سواء " للمطالبة بإنصاف الصحفيين الفلسطينيين والتضامن معهم ومحاسبة من قتلهم ، مطالبةً الصحفيين إلى المشاركة وهم يلبسون دروعهم وخوذ الرأس ويحملون كاميراتهم وأقلامهم ومعداتهم الصحفية .

وأعرب المنتدى في بيان صحفي، عن بالغ أسفه وألمه من حالة الازدواجية التي تطغى على الساحة الدولية والتي تجسدت بحالة اللامبالاة من قتل جيش الاحتلال "الإسرائيلي" خلال عدوانه الأخير على غزة 17 صحفيا فلسطينيا وإصابة عدد من الجرحى ، في الوقت الذي تنتفض فيها حكومات العالم من أجل مقتل عدد من الصحفيين في فرنسا.

وأكد المنتدى، رفضه لقتل الصحفيين في فرنسا، مشدداً على رفضه المس بالأديان السماوية والرموز الدينية تحت أي عنوان، ولاسيما سيد البشرية محمد صلى الله عليه وسلم .

واستذكر النادي، بعد مرور نحو 6 أشهر على العدوان الإسرائيلي على غزة الشهداء الصحفيين السبعة عشر الذين قتلهم جنود الاحتلال ومعهم الصحفيين الجرحى الذين نزفت دماؤهم الطاهرة والمكلومين والمشردين والمدمرة بيوتهم، كل ذلك دفعوه من أجل الحقيقة والعدالة، وهم ينقلون للعالم قصة شعبهم المظلوم ، ويدافعون عن وطنهم ومقدساتهم بأقلامهم وكاميراتهم وكلماتهم الجريئة .

وقال المنتدى: إن صحفيينا الشهداء لم يحظوا بالوفاء والاحترام من قبل المنظومة الدولية كما غيرهم من الصحفيين في العالم ، ولم تنظم المسيرات للتضامن معهم ، ولم يتم ملاحقة من قتلهم أو التنديد بهم ،ومساعدة أطفالهم وعائلاتهم  ، ولم يهرع قادة العالم لإدانة واستنكار قتلهم رغم ان القاتل معروف للجميع !!.

واعتبر أن مشاركة رأس الإرهاب العالمي بنيامين نتنياهو في مسيرة التضامن مع الصحفيين في فرنسا وصمة عار ، وشهادة براءة دولية للإرهابي نتنياهو من دماء آلاف الفلسطينيين وعشرات الصحفيين ، وتبعث على الألم والحسرة وتنبئ بضياع العدالة والإنسانية في العالم .

ودعا منتدى الإعلاميين، كل المؤسسات الصحفية والحقوقية في العالم إلى إدانة مشاركة نتنياهو في مسيرة فرنسا ، وإعداد ملفات قانونية لمجرمي الحرب الإسرائيليين الذين قتلوا الصحفيين في غزة لملاحقتهم قانونيا .

كما دعا كل الصحفيين الفلسطينيين والعرب والأحرار في العالم إلى المشاركة في الهاشتاق الذي سيطلقه منتدى الإعلاميين بعنوان (#AllJournalistsMatter) والتغريد عليه في مواقع التواصل الاجتماعي لمدة أسبوع من تاريخه .

وطالب النقابات الصحفية والمؤسسات الإعلامية العربية والصحفيين الأجانب والأحرار إلى تنظيم وقفات تضامنية مع الصحفيين الفلسطينيين في دول العالم وإدانة قتلهم والمطالبة بمحاسبة الاحتلال.

وأكد المنتدى، على أن أرواح الشهداء الصحفيين وآهات نحو 20 صحفي فلسطيني في سجون الاحتلال ومعاناة عائلاتهم تستصرخكم للوقوف الى جانبهم والتضامن معهم ، فصحفيونا ليسوا أرقاما ويستحقون الحياة ، والنظرة الكريمة من المجتمع الدولي وكل واحد منهم إنسان بكل ما تحمله الكلمة من معنى .

وعبر منتدى الإعلاميين عن أسفه لعدم إنصاف الصحفيين الفلسطينيين الشهداء، وإبراز الانتهاكات التي وقعت بحقهم من قبل الاحتلال الإسرائيلي، داعياً  كل الجهات المعنية الفلسطينية و العربية و الدولية إلى بذل كل جهد ممكن لانتزاع حقوقهم حتى تطمئن أرواحهم ويسود السلام والعدالة عالمنا .

انشر عبر