شريط الأخبار

لوكاس بودولسكي سينضم إلى نادي المعتزلين

10:24 - 23 حزيران / يناير 2015

لوكاس بودولسكي
لوكاس بودولسكي

فلسطين اليوم - وكالات

أعلن اللاعب لوكاس بودولسكي أن يورو 2016 ستكون آخر محطة في مسيرته الدولية في خطوة لم تفاجئ الكثيرين لما يعانيه اللاعب من منافسة شرسة لاسترجاع مقعد أساسي في تشكيلة لوف.

لم يفاجئ اللاعب الدولي لوكاس بودولسكي أحدا حين أعلن اليوم الجمعة ( 23 كانون الثاني/ يناير 2015) أنه سيعتزل اللعب دوليا بعد نهائيات كأس أمم أوروبا لكرة القدم المقررة عام 2016 في فرنسا. جاء ذلك في إطار لقاء صحفي أجرته معه صحيفة "بيلد" المحلية في عددها الصادر الجمعة (31 يناير/كانون الثاني 2015).

يشار الى أن بدولسكي عانى الأمرين لاستعادة موقعه الأساسي في تشكيلة المنتخب منذ "يورو 2012"، وهو لم يشارك في نهائي البرازيل الذي فازت فيه ألمانيا باللقب العالمي على حساب الأرجنتين بهدف دون مقابل، إلا في الدور الأول من المنافسات. ويواجه "بولدي "منافسة شرسة في صفوف المنتخب، بسبب وجود بدائل كثيرة على مستوى الأجنحة، ولذا ، فمن الطبيعي أن يشعر أن أيامه باتت معدودة، خاصة بعد التجربة المريرة له مع أرسنال والتي انتهت على مقاعد البدلاء، وذلك قبل أن يقوم النادي اللندني بإعارته إلى إنترميلان الإيطالي صاحب المركز التاسع في الدوري الإيطالي.

بداية جديدة مع إنترميلان

حسب يوآخيم لوف فإن لوكاس بودولسكي "بحاجة إلى لعب المباريات من أجل ن يرفع من مستوى قدرته على المنافسة". وبالفعل ، و فور قدومه إلى الفريق الإيطالي، لعب بدولسكي كلاعب أساسي وساهم هو وزميله القديم الجديد، السويسري شيردان شاكيري القادم من بايرن ميونيخ الألماني، في قيادة الفريق إلى الدور ربع النهائي من مسابقة كأس إيطاليا.



وصنع بودولسكي الهدف الأول الذي أحرزه شاكيري في مرمى سامبدورا قبل أن يعزز الأرجنتيني ماورو ايكاردي النتيجة ليفوز إنتر بهدفين نظيفين. وبشهادة المدرب روبتو مانشيني فإن الثنائي بودولسكي-شاكيري قدما مباراة رائعة وأظهرا تناغما جميلا.

وباعتزاله في 2016، سيضع بولدي حدا لمسيرة دولية امتدت عشر سنوات، اختير فيها كأفضل لاعب صاعد في مونديال 2006 الذي أقيم في ألمانيا. وهو أيضا سيلتحق بثلاثة من زملاء عاصرهم بودولسكي مع المنتخب أعلنوا اعتزالهم بُعيد كأس العالم الأخيرة هم ميروسلاف كلوزه وبير ميرتيساكر وفيليب لام. ولبولدي حصيلة إيجابية مع المنتخب الألماني، بمجموع 118 مباراة دولية رغم سنه الذي لا يتجاوز الـ29 عاما. وهو ثالث أكبر عدد من المباريات الدولية بعد لوثار ماتيوس (150) وكلوزة (178)، مع العلم أن كلوزة وماتيوس أنهيا مسيرتهما مع المانشافت في سن الـ36. وسجل بدولسكي 47 هدفا للمنتخب الألماني. أي أربعة أهداف أكثر مما سجله أوفيه زيلر ويورغن كلينسمان ورودي فولر للمانشافت.
 

انشر عبر