شريط الأخبار

عباس: تأخر إعادة الإعمار لعدم تمكن الحكومة من تولي مسؤولياتها بغزة

01:48 - 23 تشرين أول / يناير 2015

الرئيس محمود عباس
الرئيس محمود عباس

فلسطين اليوم - رام الله

قال الرئيس محمد عباس اليوم الجمعة: "إن  تأخر إعادة إعمار قطاع غزة بعد الحرب الصهيونية التي استمرت 51 يوماً لعدم تمكن حكومة الوفاق الوطني من تولي مسؤولياتها في القطاع أو الإشراف على المعابر الحدودية.

وأضاف عباس خلال حديثه وسائل الإعلام التونسية: "ما لم تُحل القضية الفلسطينية فإن المنطقة لن تنعم بالأمن والاستقرار لأننا شعب له حق في دولة مستقلة".

وتناول عباس في حواره مختلف التطورات السياسية الراهنة التي تشهدها القضية الفلسطينية سواء على صعيد التقدم إلى مجلس الأمن بمشروع قرار من أجل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي أو على صعيد التقدم بمطلب عضوية المحكمة الجنائية الدولية.

وقال: "إن الحكومة الإسرائيلية بقرارها حجب أموال الضرائب الفلسطينية والبالغة 130 مليون دولار، وكذلك التهديدات الأميركية بحجب المساعدات، لن تثني شعبنا عن التقدم إلى مجلس الأمن مرة ثانية ولن نتراجع عن قرارنا بالعضوية في المحكمة الجنائية الدولية".

وشدد على تصميم الشعب الفلسطيني على عضوية المحكمة الجنائية لوقف الاستيطان غير الشرعي في الأرض الفلسطينية المحتلة، كي تدرسه الجنائية الدولية وكذلك البحث في الحروب التي شنتها "إسرائيل" ضد غزة وأدت إلى استشهاد وجرح الآلاف وتدمير عشرات آلاف المنازل والمؤسسات الحكومية والخاصة وحتى التابعة للأمم المتحدة.

وأشار إلى أن شعبنا ينتظر إخوانه العرب لتنفيذ شبكة الأمان المالية العربية التي أقرت في العديد من الاجتماعات الوزارية العربية وفي لجنة المتابعة العربية والتي ننسق معها كل خطواتنا السياسية.

وأعرب عباس عن ارتياحه لموقف الاتحاد الأوروبي الذي يقاطع حاليا منتجات المستوطنات الإسرائيلية بالإضافة إلى الاعترافات المتوالية من البرلمانات الأوروبية والتي تعترف بحق شعبنا في دولة مستقلة.

انشر عبر