شريط الأخبار

واشنطن تعلن عزمها معارضة أي قرار يتخذ ضد "إسرائيل" في المحكمة الدولية

08:36 - 17 تموز / يناير 2015

واشنطن
واشنطن

أعلنت واشنطن أنها ستواصل معارضتها لأي إجراء تتخذه المحكمة الجنائية الدولية ضد إسرائيل ولا تتفق مع المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية في قرارها البدء بدراسة الملف الفلسطيني.

وقال بيان صادر عن مدير العلاقات الصحفية لوزارة الخارجية الأمريكية جيف راثكي اليوم السبت “نحن نختلف بشدة مع قرار المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية”، مبرراً الخلاف بالقول “نحن لا نعترف بفلسطين كدولة، ولذا فإننا لا نعتقد أنها مؤهلة للانضمام إلى المحكمة الجنائية الدولية”.

وشدد راثكي في بيانه على أن بلاده “ستواصل معارضتها لأي تصرف ضد "إسرائيل" داخل المحكمة الجنائية الدولية لكونه يتعارض مع قضية التسوية على حد قوله”.

وكان المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا أعلنت يوم الجمعة عن بدء دراسة أولية للوضع في فلسطين، حسبما قال المتحدث باسم المحكمة.

فيما أشار المتحدث باسم المحكمة، فادي عبد الله، إلى أن نتائج هذا التحليل سيؤدي لأحد 3 سيناريوهات، وهي إما تمكين المدعية من تقديم طلب لقضاة المحكمة بفتح تحقيق في الوضع بفلسطين، أو مواصلة جمع المعلومات بهذا الشأن، أو رفض الشروع في التحقيق.

وفي 2 يناير/ كانون الثاني الجاري، سلمت فلسطين إلى الأمم المتحدة وثائق تتعلق بانضمامها إلى نظام روما الأساسي وباتفاقيات أخرى.

انشر عبر