شريط الأخبار

الشاباك "الإسرائيلي" يقرر تشديد الحراسة على رئيس المعارضة

08:43 - 16 حزيران / يناير 2015

هرتسوغ
هرتسوغ

فلسطين اليوم - وكالات

قرر جهاز الأمن العام "الإسرائيلي" (الشاباك)، مساء الخميس، تشديد الحراسة الأمنية على رئيس المعارضة "الإسرائيلية" يتسحاق هرتسوغ، دون إبداء الأسباب.

وقالت القناة السابعة "الإسرائيلية"، "قرر جهاز الأمن العام "الإسرائيلي" تشديد الحراسات الأمنية على رئيس المعارضة "الإسرائيلية" ورئيس حزب العمل يتسحاق هرتسوغ."

ولم تشر القناة إلى الأسباب التي تقف وراء قرار "الشاباك"، لكن هرتسوغ أعلن أوائل الشهر الجاري أنه في حال فوزه في الانتخابات وتوليه رئاسة الحكومة فإنه سيغلق على الفور قسم الاستيطان في المنظمة الصهيونية العالمية، والذي يمول النشاطات الاستيطانية في الضفة الغربية.

وأضاف هرتسوغ، في بيان له، تصريحات إعلامية أنه سيحول الأموال إلى تطوير النقب والجليل، مشيراً أن "قسم الاستيطان يعدّ ممرا لتحويل الأموال إلى المستوطنين بلا رقيب"، وهي التصريحات أثارت حفيظة اليهود المتشددين.

ويفرض "الشاباك" إجراءات أمنية على الشخصيات "الإسرائيلية" السياسية التي يتوقع تعرضها للخطر، خاصة في أعقاب عملية اقتحام للمسجد الأقصى نفذها أعضاء في الكنيست ومسؤولون "إسرائيليون".

ويعتبر حزب العمل من أكثر الأحزاب الإسرائيلية التي تحوز في استطلاعات الرأي على أعلى مقاعد في الكنيست "الإسرائيلي" في الانتخابات القادمة.

وحسب مصادر "إسرائيلية"، كان هرتسوغ قد رفض التنقل في سيارة مصفحة تعطي في العادة لرئيس المعارضة وفضل التنقل بسيارته الخاصة.

انشر عبر