شريط الأخبار

فلسطين تتحدى الأردن بعد تحقيق الهدف السياسي بكأس آسيا

03:43 - 15 حزيران / يناير 2015

منتخب فلسطين
منتخب فلسطين

وكالات - فلسطين اليوم

قال احمد الحسن مدرب المنتخب الفلسطيني لكرة القدم اليوم الخميس ان الهدف السياسي لفلسطين تحقق خلال المباراة الأولى له في كأس آسيا أمام اليابان وسيركز الآن على الشق الرياضي في ظل سعيه للتغلب على الأردن في مباراته الثانية بالمجموعة.

وفي ظل رحيل المدرب السابق عن الفريق وإلغاء مباريات ودية مقررة له ومنع اللاعبين من السفر قاتل المنتخب الفلسطيني ضد كافة التكهنات لخوض البطولة القارية المقامة في استراليا وتراجعت سمعة الفريق عقب هزيمته الثقيلة أمام اليابان في نيوكاسل.

وأضاف الحسن للصحفيين في ملبورن "حضرنا لاستراليا لتحقيق هدفين على العكس من بقية الفرق الأخرى (15 فريقا) التي تمتلك هدفا واحدا."

وكان الحسن قد تم تصعيده من مساعد مدرب بعد الاستقالة المفاجئة للمدرب السابق جمال محمود في سبتمبر أيلول الماضي.

وتابع الحسن "الهدف الأول سياسي والآخر رياضي."

واستطرد قائلا "حققنا الهدف الأول عندما شاهدنا اسم فلسطين وعلم فلسطين يرتفع في المباراة الأولى. سمعنا السلام الوطني الفلسطيني وأوصلنا رسالة شعبنا من خلال هذه المباراة."

وتابع "هذه رسالة مهمة للغاية كان يجب أن نوصلها."

وسيواجه منتخب فلسطين المصنف 113 على العالم منافسه الأردني في الإستاد المستطيل في ملبورن غدا الجمعة في ظل سعي الفريقين الحثيث للفوز للإبقاء على آمالهما في بلوغ دور الثمانية.

وقال الحسن "من وجهة نظر رياضية. نملك (هدفا) من شقين. الشق الأول هو انك ستلعب مباراة أمام الأردن وهو ما يجعلك في مواجهة التحدي إضافة لتحقيق الفوز لفلسطين."

وأضاف "الجانب الآخر...لو فزنا على الأردن غدا فإننا سنواجه العراق بدافع كبير وبنية وتصميم على تحقيق انتصار آخر لنعبر به للدور التالي."

وتابع "يمكننا وقتها أن نعود لبلادنا ونقول إننا حققنا الهدفين معا."

وتشارك فلسطين بعشرين لاعبا فقط بدلا من 23 لاعبا في ظل عدم قدرة المدافع هيثم ذيب على الانضمام للتشكيلة في استراليا وإيقاف المدافع احمد مهاجنة لحصوله على إنذارين وابتعاد لاعب الوسط اليكسيس نورامبوينا الذي يلعب في بولندا بسبب الاصابة.

انشر عبر