شريط الأخبار

داود أوغلو: لن نسمح بالإساءة للنبي

01:30 - 15 حزيران / يناير 2015

داود اوغلو
داود اوغلو

فلسطين اليوم - وكالات

قال رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو"، في تعليقه على الرسوم التي نشرتها صحيفة "شارلي إيبدو" أمس الأربعاء، والتي تجسد شخصية النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، "لن نسمح بالإساءة للنبي"، مؤكداً أن "الحكومة التركية لا تسمح بالإساءة إلى النبي محمد في تركيا أيضاً، وهو أمر واضح ومبدئي، وعلى الجميع معرفة ذلك، وأوضحنا الأمر للمؤسسات الإعلامية أيضا".

جاءت تصريحات داود أوغلو في مؤتمر صحفي عقده في مطار أسنبوغا، صباح اليوم الخميس، في العاصمة أنقرة، وذلك قبيل توجهه إلى بروكسل.

واعتبر رئيس الوزراء التركي نشر كاريكاتور أو رأي ينطوي على إساءة بحق الرسول الكريم، يعد استفزازا، سيما في تركيا التي تحمل حساسية تجاه ذلك، مبيناً أن الناس يمكنهم أن إبداء التسامح والصبر حيال الإساءات التي تطالهم شخصياً، لكنهم لا يبدون تسامحاً، حينما تكون الإساءة بحق الرسول الكريم.

وأضاف داود أوغلو قائلاً "إن حرية التعبير لا تعني حرية الإساءة، وخصوصاً عندما تكون الإساءة بحق نبي، يحمل معان أكبر بكثير من شخصياتنا، وصفاتنا الإعتبارية، وجاء رحمة للعالمين، فإن ذلك لا يعتبر حرية تعبير"، بحسب تعبيره.

وفي معرض رده على سؤال حول مشاركته في "مسيرة الجمهورية" في باريس الأحد الماضي، بوجود رئيس الوزراء الإسرائلي "بنيامين نتنياهو" قال داود أوغلو، إنه لم يكن هناك معلومات عن مشاركة نتنياهو في المسيرة حتى آخر لحظة، مبيناً أن المعلومات عن مشاركته جاءت لاحقاً.

وبهذا الصدد انتقد داود أوغلو نتنياهو بشدة قائلاً "إن المجزرة التي ارتكبها الإرهابيون في باريس، بقدر ما هي جريمة ضد الإنسانية، فإن نتنياهو الذي يترأس حكومة ويقتل الأطفال الذين يلعبون على الشاطئ قصفاً بالطائرات، والذي يدمر الآلاف من البيوت، والذي يحاول أن يجعل من قتل الفلسطيني في كل مناسبة أمراً طبيعياً، والذي يهاجم سفينة المساعدات الإنسانية أثناء إبحارها في المياه الدولية، ويقتل مواطنينا الأتراك، فإنه مرتكب لجريمة ضد الإنسانية مثل الإرهابيين الذين اقترفوا المجزرة في باريس".

وعلى صعيد آخر، أوضح داود أوغلو أنه سيجرى خلال زيارته إلى بروكسل جملة من اللقاءات الثنائية، مع المسؤولين الأوروبيين، وأنها ستتناول عددا من المواضيع، بينها مباحثات بشأن فصل التفاوض السابع العشر، المتعلق بانضمام تركيا إلى الإتحاد الأوروبي، وبذل الجهود من أجل تسريع المفاوضات. كما أوضح أن المباحثات ستتضمن مسألة دخول الأتراك إلى دول الاتحاد الأوروبي بدون تأشيرة مسبقة، وكذلك مجالات وحدة الجمارك، واستثمارات النقل عبر الأطلسي، والتجارة.

انشر عبر