شريط الأخبار

المخطط وضعته منظمة يشاي "الإسرائيلية" التي تنشط في مجال تهويد مدينة القدس ويقودها الحاخام شموئيل إلياهو

مؤسسة الأقصى: مخطط لتسجيل الأقصى كأرض تابعة لإسرائيل

08:40 - 14 كانون أول / يناير 2015

المسجد الاقصى المبارك
المسجد الاقصى المبارك

فلسطين اليوم - القدس المحتلة


حذّرت مؤسسة "الأقصى للوقف والتراث"، الفلسطينية، يوم الثلاثاء، من مخطط لمنظمة "إسرائيلية" تسعى لـ "تسجيل المسجد الأقصى المبارك كملك تابع للاحتلال "الإسرائيلي" بشكل رسمي".

وأضافت المؤسسة، في بيان لها وصلنا نسخة منه، إن "هذا التسجيل يأتي لوضع مخطط أكثر تفصيلا لإقامة كنس يهودية على أجزاء منه".

وتابعت المؤسسة، غير الحكومية المعنية بشئون المسجد الأقصى، بأن تحذيرها "بناء على معلومات صحفية نشرتها بعض الصحف العبرية مؤخراً تضمنت استياء منظمة يشاي التي يقودها الحاخام شموئيل إلياهو من عدم تجاوب مركز الخرائط الإسرائيلية (حكومي) مع طلب قدم من قبل المنظمة لتسجيل كامل مساحة المسجد الأقصى كملكية رسمية تابعة للاحتلال الإسرائيلي".

وقالت المؤسسة إن "جمعية يشاي تنشط في وضع ونشر مخططات لبناء كنس يهودية في بعض أجزاء المسجد الأقصى، خاصة في المنطقة الشرقية، ما بين المصلى المرواني وباب الرحمة".

ومضت بالقول "يبدو أن هذا التطور الأخير يأتي ضمن سعي محموم للاحتلال "الإسرائيلي" لاستهداف المسجد الأقصى، وربط الموضوع بحسابات انتخابية ورؤى مستقبلية"، في إشارة إلى انتخابات البرلمانية "الإسرائيلية" المقبلة في 17 مارس/ آذار المقبل.

يشار إلى أن منظمة يشاي هي أحد المؤسسات اليهودية التي تنشط في تهويد مدينة القدس، ويعد أتباعها بالآلاف والذين يغلب عليهم التطرف خاصة أن أغلب نشاطاتهم تهدف للسيطرة على المسجد الأقصى.

يذكر أن دائرة أوقاف القدس التابعة لوزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الأردن هي المشرف الرسمي على المسجد الأقصى وأوقاف القدس (الشرقية)، بموجب القانون الدولي، الذي يعد الأردن آخر سلطة محلية مشرفة على تلك المقدسات قبل احتلالها من جانب إسرائيل.

كما احتفظ الأردن بحقه في الإشراف على الشؤون الدينية في القدس بموجب اتفاقية وادي عربة (اتفاقية السلام الأردنية الإسرائيلية الموقعة عام 1994).

وفي مارس/ آذار 2013، وقّع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والرئيس محمود عباس، اتفاقية تعطي الأردن حق "الوصاية والدفاع عن القدس والمقدسات" في فلسطين.

وتشهد ساحات المسجد الأقصى منذ عدة أشهر حالة من التوتر بسبب استمرار الاقتحامات "الإسرائيلية" للمسجد في وقت تفرض فيه الشرطة قيودا على دخول المصلين المسلمين إليه.

انشر عبر