شريط الأخبار

جرذ يقضم أصبع الأسير علي حسين

12:23 - 12 حزيران / يناير 2015

معتقل
معتقل

ذكر تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم، أن سجن إيشل في منطقة بئر السبع، والذي يقبع فيه قرابة "300" أسير فلسطيني، بات نموذجا للسياسة الإهمال الطبي المتعمدة بحق المعتقلين المرضى، ووكرا للفئران والحشرات وانعدام النظافة.

وأضاف تقرير الهيئة، أن العديد من الأسرى المرضى في سجن إيشل، لا يتم إعطاؤهم الأدوية والعلاجات اللازمة رغم أن بعضهم مصاب بأورام سرطانية خبيثة، كحالة الأسير موسى صوفان من مدينة طولكرم والقابع في عزل سجن أيشيل منذ أكثر من عام، والمحكوم بالمؤبد والخمس سنوات، والمصاب بأورام سرطانية في الرقبة والتهابات شديدة في العظام.

ولفت التقرير الى أن السجن غدا أيضا مركزاً للفئران والحشرات، حيث تعرض أصبع الأسير علي حسين من من مخيم عايدة قبل أيام، للقضم من قبل جرذ كبير دخل غرفتة رقم "14" بقسم 10 في سجن إيشل، رغم أن الأسرى أشتكوا مراراً لإدارة السجن من وجود مثل تلك القوارض في أقسام السجن.

وذكر الأسرى أن الإدارة تقوم بوضع السموم للفئران في الغرف التي يجلس فيها السجانين، ولا يعطى الأسرى أي منها لوضعها في غرفهم لقتل مثل تلك الضارات.

انشر عبر