شريط الأخبار

سرايا القدس تودع 143 شهيداً وتطلق 3382 صاروخاً وقذيفة وتقتل 31 جندياً

01:27 - 04 تموز / يناير 2015

سرايا القدس
سرايا القدس

فلسطين اليوم - غزة

شهد عام 2014 تطوراً نوعياً في أداء سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وسطرت انتصارات مشرفة وعظيمة، وخاضت خلاله معركتي "كسر الصمت" و "البنيان المرصوص"، وضربت المحتل في عقر داره وأثخنت به الجراح، وزفت كوكبة من مجاهديها وقادتها الأطهار نحو علياء المجد والخلود.

وجاء في إحصائية جهادية نشرها الإعلام الحربي لأداء سرايا القدس خلال عام 2014 الأحد (4/1). أن السرايا ودعت 143 مجاهداً، وأطلقت 3382 صاروخاً وقذيفة، من بينها صواريخ براق وفجر وكورنيت ومالوتكا، وقتلت 31 جندياً صهيونياً في عمليات مختلفة بمعركة البنيان المرصوص، التي شكلت نقلة نوعية في أداء المقاومة، وسطرت خلالها انتصاراً تاريخياً شهد له الجميع.

وزفت سرايا القدس 143 مجاهداً وقائداً، من بينهم القائدين صلاح الدين أبو حسنين ودانيال منصور عضوي المجلس العسكري في قطاع غزة، ارتقوا في عمليات استهداف صهيونية منفصلة، ومهمات جهادية مختلفة، منهم 135 في معركة البنيان المرصوص التي استمرت 51 يوماً.

وأطلقت سرايا القدس 3382 صاروخاً وقذيفة، على المدن والمغتصبات والمواقع الصهيونية، وكان أبرزها مدينة نتانيا التي استهدفتها السرايا بصواريخ براق 100 ومدينة القدس وتل أبيب وديمونا ومفاعل ناحال تسوراك بصواريخ براق 70 محلية الصنع، والتي أدخلتها السرايا لأول مرة في معركة الصراع، واستهدفت السرايا آليات وجنود العدو بصواريخ كورنيت ومالوتكا وبعشرات العبوات الناسفة، وقذائف الـ RPG، ونفذت عدة عمليات قنص واشتباكات وكمائن بمعركة البينان المرصوص.

وأكدت سرايا القدس أن معركة الصراع مع المحتل الغاصب لازلت مفتوحة، وان الإعداد لمعركة التحرير "أم المعارك" مازال مستمراً، حتى النصر والتمكين بإذن الله تعالى.

انشر عبر